حسناء وطبيبة برتب عسكرية تثيران مشاعر العرب والكويتيين في الشبكات الاجتماعية

تم النشر: تم التحديث:

لم يمنع "العنود العبدلي" جمالها وأنوثتها من الدخول إلى العسكرية، فطموحها أوصلها لتكون ضابطاً برتبة ملازم أول في إدارة العمليات المركزية في الكويت، وهو ما جعلها محط اهتمام الإعلام والشبكات الاجتماعية.

الدكتورة "لجين الرشيد" لا تقل غرابة عن العبدلي، فقد انتقلت من الطب الشرعي لتصبح ضابطة برتبة رائد في الشرطة الكويتية.

وقالت الرشيد خلال لقاء معها على التلفزيون الكويتي، إنهما واجهتا بعض الصعوبات عند دخولهما للمؤسسة العسكرية، كونها بيئة ذكورية، لكنهما بتميزهما وكونهما جامعيتين ومتعلمتين نجحتا في هذا المجال.

وأضافت الرشيد: " نريد أن نبرز في مكان ومجال جديدين للمرأة الكويتية".

العبدلي من جهتها أعربت عن حبها للعسكرية منذ صغرها، لحبها الانضباط وتنظيم الوقت، رغم أن الأمر صعب هذا المجال على الإناث في دولة الكويت، مؤكدة أن هذا الأمر لم ينقص من أنوثتها شيئاً.

وقالت الصفحة الرسمية للقيادة المركزية الأمريكية على تويتر إن العنو دضابط برتبة ملازم أول بإدارة العمليات المركزية الكويتية في الجيش الكويتي التحقت بمناورات"رعد الشمال"، فيما لم تشر العنود إلى ذلك في اللقاء التلفزيوني.

وأبدى المغرودون إعجابهن بالعبدلي والرشيد، وهذه بعض التغريدات التي انتشرت عبر الشبكات الاجتماعية