روسيا " تَمُنّ" على الأسد بموقفها الداعم له وتطالبه بالانصياع لنصائح الكرملين

تم النشر: تم التحديث:
YY
Alamy

في تصريحات تظهر تعالياً روسياً على النظام السوري وتظهر مناً روسيا أيضا، قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، "فيتالي تشوركين"، الخميس 18 فبراير/ شباط 2016، "يجب على النظام السوري الامتثال لتوصيات الكرملين، للخروج من الأزمة التي تشهدها بلاده"، مشدداً أن بلاده "بذلت جهوداً كبيرة من الناحية الدبلوماسية والسياسية والعسكرية فيما يتعلق بالأزمة السورية".

جاء ذلك في حديثه لصحيفة "كوميرسانت" الروسية، حيث تطرق تشوركين إلى تصريحات رئيس النظام السوري بشار الأسد حول "مواصلتهم القتال حتى الانتصار"، وقال "تصريحات الأسد لا تتوافق مع جهود روسيا الدبلوماسية".

وأضاف المسؤول الروسي "استمعت إلى تصريحات الأسد.. هذه التصريحات لا تتوافق مع جهود روسيا الدبلوماسية، وهناك أمور حول الأزمة السورية، كمسار فيينا، ووقف إطلاق النار المتوصَّل إليه في ميونخ الألمانية، وإيقاف الأنشطة العسكرية، ويجري العمل عليها".

وأشار تشوركين، أن لدى النظام السوري "فرصة" للخروج من الأزمة، وهي "الامتثال لتوصيات روسيا"، وإلا "سيواجه موقفاً صعباً".

وتابع تشوركين "قوات النظام لم تصمد أمام خصومها قبل العمليات الروسية، كما أن التقدم الذي أُحرز مؤخرًا، كان بفضل الدعم الذي وفّرته مقاتلات الجيش الروسي".

وشدّد المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة قائلاً "إذا بقي النظام على رؤيته بالقتال حتى إحراز النصر، دون وقف إطلاق نار، ستبقى هذه الأزمة مدةً طويلة جداً"، على حدّ تعبيره.