المتحدّث باسم اتحاد الكرة المصري "لا مانع من اللعب في تل أبيب، وقطر أخطر علينا من إسرائيل"

تم النشر: تم التحديث:

يبدو أن أغنية "أنا بكره إسرائيل"، للمطرب الشعبي المصري شعبان عبد الرحيم، ستتحول لـ" أنا بكره قطر"، فبعد غياب أي ذكر بسوء لإسرائيل، ووصم قطر بكل العبر في الدنيا، جاءت آخر حلقات هذا التغيير على لسان عزمي مجاهد، المتحدث الرسمي باسم اتحاد كرة القدم، ونجم الفضائيات وبرامج "التوك شو" مؤخراً.

وفي الوقت الذي رفضت فيه المملكة السعودية في الفترة الأخيرة، إجراء مباراة طرفاها المنتخب السعودي والفلسطيني، كان من المقرر إجراؤها داخل أراضي السلطة الفلسطينية، بدعوى عدم المرور على المنافذ الإسرائيلية، ووسم وثائق سفر لاعبي الفريق بالتأشيرة الإسرائيلية، باعتبارها درجة من درجات التطبيع مع اسرائيل ، انتهج مجاهد نهجاً مخالفاً تماماً، لم يعهده الرياضيون العرب والمصريون خاصة.

وأكد مجاهد في مداخلة تليفونية مع برنامج "كلام جرايد" على قناة "العاصمة" التي يعمل بها شخصياً يوم الثلاثاء 16 فبراير / شباط، أنه ليس هناك ما يمنع من اللعب مع إسرائيل، وذلك تعليقاً على المنافسة بين مصر وإسرائيل، على تنظيم بطولة كأس العالم للشباب تحت 19 سنة.

وبرر مجاهد تصريحاته المفاجئة بقوله "فيه تبادل دبلوماسي مع إسرائيل، وفيه لاعبين مصريين لعبوا مباريات في تل أبيب، وفيه علاقة مع إسرائيل، ولازم نتكلم بوضوح مفيش مشكلة مع إسرائيل أو اشتراكنا في الرياضة معها".

ثم تطرّق لتنظيره للخطر الحقيقي والعدو الجديد، فقال "وأنا شايف إن قطر أخطر من إسرائيل علينا، واللي بتعمله فينا قطر أخطر من إسرائيل"، ثم حاول تبرير ذلك بقوله "افصلوا السياسة عن الرياضة، ما اللاعبين المصريين المحترفين محمد صلاح والنني لعبوا في تل أبيب".

وتعتبر هذه التصريحات المباشرة والواضحة، أمراً جديداً من مسؤول رياضي حكومي، حول ما يعرف بقضية التطبيع مع إسرائيل.

ويذكر أن نادي الزمالك المصري، ورئيسه المثير للجدل مرتضى منصور، قد استبقوا ذلك التصريح بحوالي شهر، حين تعاقدوا مع لاعب محترف في الدوري الإسرائيلي، وهو اللاعب مايوكا، والذي كان محترفاً بنادي مكابي تل أبيب الإسرائيلي، وهو ما أكده الناشطون على مواقع التواصل، وما رد عليه مرتضى منصور حينها بأن اللعب في إسرائيل لا يدينه.

تصريحات مجاهد أثارت موجة ضخمة من التعليقات والسخرية على الشبكات الاجتماعية، ما بين متعجب وساخر ومتهم بالتصهين والتطبيع مع إسرائيل، ووضع البعض تلك التصريحات في إطار التطبيع الخفي من الإدارة المصرية مع إسرائيل.

حول الويب

عزمى مجاهد يطلق قذائفه: 6 إبريل والإخوان أفسدا روابط الألتراس ...

بالفيديو.. عزمي مجاهد: لا أمانع لعب المصريين في تل أبيب.. وقطر أخطر علينا من إسرائيل