رئيس وزراء كندا يدافع عن اللاجئين ويرد على عبارات كراهية ضدهم

تم النشر: تم التحديث:
ABARATKRH
سوشال ميديا

نشر رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو على صفحته على تويتر رداً على عبارات كراهية كان قد كتبها مجهولون على أحد جدران المدارس الثانوية في مدينة كالكاري بمقاطعة البرتا في كندا.

ترودو قال: "لقد أظهر الكنديون أفضل ما في بلدنا في الترحيب باللاجئين السوريين، ولن يقلل من تلك الروح ما تنشرونه من أعمال الخوف والكراهية".

وقد قام مجهولون بكتابة بعض العبارات على المدارس والمساجد قالوا فيها: "إلى السوريين اللاجئين ارجعوا الى بلادكم وموتوا هناك"، إضافة الى بعض العبارات ضد رئيس الوزراء.

وفي تقرير نشرته وكالة CBC الكندية بينت أن مجلس التربية والتعليم في مدينة كالكاري سارع، أمس الاثنين، الى إزالة عبارات الكراهية تلك، والتي كتبت على مدرسة ويلما هانسن في كالكاري.

نجوى عبود، وهي إحدى المتطوعات في فريق دعم اللاجئين السوريين في كالكاري (هاجرت إلى كندا من سوريا 1990)، قالت لوكالة CBC إنها أصيبت بصدمة وحزن عندما علمت بتلك العبارات.

njwaabwd

وأضافت أن "هذا استثناء ولا يمثل القاعدة"، وبينت أن "هذا الكلام يجرح الكنديين أكثر من القادمين الجدد؛ لأن الكنديين والكالكاريين قد وهبوا الكثير من الحب والوقت وقدموا الكثير من المساعدة في إعادة توطين الأسر الجديدة في كالكاري".

من ناحيتها بينت الشرطة في كالكاري أنه من المرجح أن تلك العبارات ضمن جرائم الكراهية، مؤكدين أن محقق جرائم الكراهية سيأخذ زمام المبادرة للتحقيق في هذا الفعل.

حول الويب

رئيس وزراء كندا يندد بالعنصرية وسط معارضة لخطة استقبال لاجئين ...