تعرّف على قصة المرأة التركية والـ70 قطة

تم النشر: تم التحديث:
SWSHALMYDYA
التركية مع 70 قط | سوشال ميديا

داخل بناء مكون من 3 طوابق استأجرت التركية "نورغول تورغوز" منزلين لتؤوي بهما نفسها و70 قطة، تصفها بأنها أولادها، ولا تبخل عليها بالطعام ولا اللقاح اللازم.

خبر تورك ذكرت أن "تورغوز"، البالغة من العمر ٥٢ عاماً، تؤوي ٧٠ قطة من قطط الشوارع التي لا تملك صاحباً. تقول السيدة التركية: "هذه القطط هي روحي وحياتي وأطفالي، لم أبخل عليها بشيء ولن أرميها في الشارع أبداً، وسأبقى أصارع من أجل أن تعيش رغم صعوبة الوضع المادي، حيث أملك مردوداً واحداً هو الراتب التقاعدي".

fymnzlattrkyh

وتدخل "تورغوز" في صراع دائم مع الجيران بسبب القطط وإزعاجها، حيث تحدّت الجميع بالقول: "إذا تم إخراج القطط من البيت ورميها في الشارع فسوف أعيش معها بالشارع"، ووجهت رسالتها لكل محبي الحيوانات كي يساعدوها ويساهموا في إيواء قطط الشوارع التي تعاني الكثير.

يُذكر أن القطط في تركيا تحظى باهتمام كبير من الشعب التركي، حيث تضم مدينة سامسون على ساحل البحر الأسود فندقاً خاصاً بقطط الشوارع للاعتناء بها، يطلق عليه اسم "القطط تاون"، حيث بُني على مساحة ١٠ أفدنة في غابات سامسون.

وكذلك وصل الاهتمام إلى حد السماح للقطط بدخول جامع "عزيز محمود هُدايي" في حي أوسكودار بإسطنبول والاحتماء به من برد الشتاء، حيث تدخل القطط الجامع مع فتح أبوابه لصلاة الفجر.