سعودي يهدد بنسف مستشفى أميركي كان يعالج به

تم النشر: تم التحديث:
DD
AP

هدد شاب سعودي، السبت 13 فبراير/شباط 2016، بتفجير مستشفى كان يعالج فيه بولاية ماساشوستس الأميركية، بعد شجار حدث بينه وبين آخرين، كما حاول رش الدم على ممرضات وهن يقمن بعلاجه داخل المستشفى.

وقال كينث ليغرايس، الملازم بشرطة مدينة بروكتون، إن السلطات الأميركية تحتجز الشباب السعودي سعود العنزي الذي يبلغ من العمر 21 عاماً منذ السبت الماضي بعدما هدد بنسف مستشفى Healthcare Brockton Hospital الشهير، الذي كان يعالج فيه جراء جروح في وجهه نتيجة شجاره مع أحد الأشخاص، بحسب ما ذكرت صحيفة The Enterprise المحلية الأميركية.

وأضاف ليغرايس المزيد بأن العنزي "لم يكتفِ بالتهديد فقط، بل اعتدى على أحد العمال، كما أمسك بفني من معصمه الأيسر، مع أنه كان يعتني به، ومن ثم تم اعتقاله واحتجازه لهذا السبب".

كما ذكر الملازم الأميركي أن الشاب السعودي "كان مخموراً"، كما طلب العنزي التحدث إلى أحد موظفي القنصلية السعودية، لكن الملازم لم يذكر إذا ما لبت الشرطة طلبه واتصلت بالقنصلية أم لا.