بالصور.. بعد مرور قرنٍ على غرقها.. "تيتانيك" تعود من جديد

تم النشر: تم التحديث:

إن أبحرت هذه السفينة المستنسخة عن سفينة التيتانيك، فستبدو متطابقةً بشكلٍ غريب مع السفينة سيئة الحظ التي تبقى أشهر سفينةٍ في التاريخ.

فهذه الصور المتجانبة الساحرة تُظهر كيف ستلتزم سفينة تيتانيك 2 بتفاصيل السفينة الأصلية التي غرقت في المحيط الأطلسي قبل أكثر من قرن.

ورغم أن سفن الإبحار الضخمة التي نراها اليوم مزوّدة بوسائل راحة عصرية، إلا أن التيتانيك المستنسخة ستبقى وفيةً للسفينة الأصلية، بحوض سباحتها الصغير، حماماتها التركية وصالاتها الرياضية التي تعود إلى نمط العمارة الإدواردي، ، وفق ما نقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن صحيفة بلفاست تيليغراف الأيرلندية.

تم تأجيل إطلاق سفينة تيتانيك 2، وهي من بنات أفكار رجل الأعمال والسياسي الأسترالي، كليف بالمر الذي يملك شركة Blue Star Line الشهيرة، إلى عام 2018.

ومثل السفينة الأصلية التي قيل عنها أنها "لا تغرق"، ستكون مقصورات السفينة الجديدة مقسَّمةً إلى ثلاث درجات: درجة أولى، ثانية وثالثة، كما ستتواجد فيها غرف الطعام ذاتها، الدرج الكبير ذاته، الغرف الخاصة بالمدخنين ذاتها، بالإضافة إلى المقهى الباريسي وغرفة ماركوني، وستكون جميعها متطابقة في تفاصيلها مع صور السفينة الأصلية، حسب ما أعلنت الشركة المصنِّعة والتي تتخذ من مدينة بريسبان مقراً لها.


لا توجد تلفزيونات


أما بالنسبة للتكنولوجيا الحديثة في غرف الضيوف والمناطق العامة، فتُظهر الصور أنه لن يكون هناك تلفزيونات في هذه القاعات، إلا أن الصور تكشف عن وجود مهبط طائرات هليكوبتر على متن السفينة، وهو ما لم يتوفر في التيتانيك الأصلية.

كانت هناك إشاعاتٌ أن الشركة ستزود ركاب السفينة الجديدة بملابس تشبه ملابس تلك الفترة لكي يشعروا بروح تلك الحقبة، إلا أن هذا الخبر لم يتم تأكيده بعد.

ستتوافر في السفينة الجديدة جميع متطلبات السلامة والتصميم الحديثة، وهذا يعني أن هيكلها سيكون كتلة واحدة وليس كتلة مرتبطة ببعضها بالبراغي كما في السفينة الأصلية، سيعمل محركها بنظام الدفع الديزل-كهربائي وليس بمحرك بخاري، كما ستزوَّد السفينة بمعدات الملاحة البحرية عالية التقنية.

كما ستتوافر أيضاً سترات نجاة لكل الركاب- بعكس التيتانيك الأصلية التي كان ثمة نقص في عدد السترات على متنها- علاوةً على أنظمة إخلاء حديثة.


مواصفاتها


أما من حيث الأرقام، فإن تيتانيك الجديدة ستكون أعرض من الأصلية بثلاثة عشر قدماً، لكن طولها سيكون (885 قدماً)، ارتفاعها (174 قدماً) ووزنها (40 ألف طن) وكل هذه الأرقام تتطابق مع أرقام السفينة الأصلية.

ستكون ثمة 840 حجرة على متن السفينة الجديدة، بسعة 2435 راكباً، بالإضافة إلى طاقمها البالغ عدده 900 شخص. ورغم أنه لم يُعلن عن تكلفة السفينة حتى الآن، إلا أن التقديرات تشير إلا أن تكلفتها ستتراوح بين 300 مليون و400 مليون جنيه إسترليني.

وكان بالمر قد أخبر الصحفيين أن سفينة تيتانيك 2 ستُبنى من قبل شركة CSC Jinling Shipyard الصينية، وكان مخططاً إطلاقها في عام 2016، لكن متحدثاً باسم بالمر صرّح للصحيفة الأيرلندية أن الإطلاق تأجل إلى عام 2018. ويبقى ثمة شكٌ في أن السفينة المثيرة للجدل سترى النور أبداً. فقد كانت ثمة انتقاداتٌ تتهم المشروع بأنه لا يحترم مشاعر الضحايا والناجين من الكارثة التي حلت بالسفينة الأسطورية في إبريل/ نيسان من عام 1912 والتي هزت العالم حينها.

التيتانيك الأصلية غرقت بعد اصطدامها بجبل جليدي في أولى رحلاتها من ساوثامبتون إلى نيويورك، وهو ما أدى إلى مصرع 1500 شخص من ركابها وطاقمها. وكانت أكبر سفينة في حينها، إذ كانت تحمل 2224 راكباً. لكن التيتانيك 2 لن تتّخذ نفس المسار في أولى رحلاتها البحرية، فهي ستبحر من مدينة Jiangsu الصينية إلى مدينة دبي.

  • بالصور سفينة تيتانك
  • بالصور سفينة تيتانك
  • بالصور سفينة تيتانك
  • بالصور سفينة تيتانك
  • بالصور سفينة تيتانك
  • بالصور سفينة تيتانك
  • بالصور سفينة تيتانك
  • بالصور سفينة تيتانك
  • بالصور سفينة تيتانك

هذه المادة مترجمة بتصرف نقلا عن صحيفة الديلي ميل البريطانية.