عشقته السجانة الشقراء فهرّبته.. سوري محكوم 15 عاماً بتهمة اغتصاب قاصر يفرّ من سجنه في سويسرا

تم النشر: تم التحديث:
YY
AP

استطاع سوري يبلغ من العمر 27 عاماً، كان قد سُجن بسبب اغتصابه فتاة قاصرة، أن يهرب من سجن سويسري هذا الأسبوع بعد إقامة علاقة مع حارسةٍ في السجن وأقنعها بالهرب معه.

أصدرت الشرطة صوراً لحارسة السجن البالغة من العمر 32 عاماً واسمها أنجيلا ماغديشي، وتقول الشرطة أنها هربت مع عشيقها حسان كيكو، بحسب تقرير لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

كيكو كان قد لجأ إلى سويسرا في عام 2010 بعد أن هرب من سوريا، مدعياً أنه سُجن من قبل النظام السوري.

استطاع حسان الحصول على عمل ككوافير، ولكنه سُجن في نوفمبر/ تشرين الثاني من عام 2014 بعد أن اتهم باغتصاب فتاة تبلغ من العمر 15 عاماً في منطقة شلايرن بمدينة زيوريخ.

yy

كانت تلك الجريمة هي التي انتهت بسجنه، وكان قد قام بإقناع الفتاة بركوب السيارة التي كان قد استعارها من أحد أصدقائه، ثم قام بعدها بعملية الاغتصاب.

صور كيكو الموجودة على صفحته على فيسبوك تُظهره وهو يأخذ صور سيلفي عاري الصدر مقابل مرآة في صالة رياضية.

حادث الهروب جرى عند منتصف الليل حين انتظرت حارسةُ السجن العاشقة حتى نام زميلها الشاب ثم قامت بإطلاق حبيبها من سجنه.

وقال حرس السجن أنه لم يكن لديهم أي علم بالعلاقة التي تطوّرت بين الاثنين، أما آمر السجن، رولاند زوركيرشن فقال: "كمشرفين على السجن، علينا أن نحافظ على علاقة مهنية احترافية مع السجناء، ولكن أحياناً يكون من الضروري أن نتكلّم معهم بثقة. هذا جزءٌ من العلاقة الاحترافية وهو جزءٌ من الحياة اليومية. لكن على المشرفين أيضاً أن يحافظوا على مسافةٍ تفصلهم عن السجناء، وهو ما لم يحدث في هذه الحالة".

تقول الشرطة أن التخطيط لعملية الهروب كان متقناً وقد يكون الهاربان قد غادرا البلد بالفعل، بعد أن غادرا سجن ليماتال في مدينة زيوريخ، حيث كان حسان يقضي عقوبة السجن لأربع سنوات.

وأضافت الشرطة أن الأدلة تشير إلى أن الهاربين فرّا في سيارة بي إم في إكس 1 تحمل رقم ZH 528411، وأنهما متجهان إلى إيطاليا.

- هذا الموضوع مترجم بتصرف عن صحيفة الديلي ميل البريطانية.