اتهامات بالتجسس لعدد من مزدوجي الجنسية المحتجزين في إيران

تم النشر: تم التحديث:
SPYING IN IRAN
صورة تعبيرية | ASSOCIATED PRESS

نقلت وكالة فارس للأنباء، الأحد 7 فبراير/شباط 2016، عن المتحدث باسم السلطة القضائية الإيرانية قوله إن هناك عدداً من مزدوجي الجنسية المحتجزين في إيران وإن معظمهم يواجهون اتهامات بالتجسس دون أن يقدم تفاصيل عن أي حالات محددة.

جاءت التعليقات بعد أن اعتقلت السلطات الإيرانية الأسبوع الماضي بهمن داروشافعي وهو صحفي بريطاني إيراني كان يعمل في السابق لدى هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي). وقالت أسرته أمس السبت إنها لم تبلغ بأي اتهامات ضده.

وقال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في لندن يوم الخميس إنه لا علم له بالقضية.

وأطلقت طهران سراح 4 إيرانيين أميركيين في 16 يناير/كانون الثاني بموجب اتفاق تبادل سجناء مع واشنطن وكان من بينهم جيسون رضائيان مدير مكتب صحيفة واشنطن بوست في طهران الذي اعتقل في يوليو/تموز 2014 واتهم بالتجسس.

ونقلت وكالة فارس عن المتحدث باسم السلطة القضائية غلام حسين محسني أجئي قوله "لدينا عدد من المواطنين مزدوجي الجنسية في السجن. معظم اتهاماتهم هي نفس (اتهامات رضائيان)."

وقال أجئي إن القضاء لم يصدر حكمًا في اتهامات التجسس الموجهة لرضائيان.

وأضاف "لا يزال من المهم معرفة ما كان يفعل هو والأشخاص المرتبطون به في إيران ومن ثم لا تزال قضيتهم مفتوحة".