ضابط مصري يتعرض لموقف طريف على الهواء أمام السيسي الذي ينقذه من المحاكمة

تم النشر: تم التحديث:

"ثم سقطت الستارة"، هذا هو ملخص الموقف الطريف الذي واجهه أحد ضباط الجيش أمام الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، أثناء قيامه بافتتاح مجموعة من المشروعات الهندسية عبر "الفيديو كونفرانس"، فحين أزاح الضابط المسؤول الستارة عن مشروع إنشاء حمامات سباحة بنادي منشية ناصر بالقاهرة، سقطت الستارة عن لوحة الإنشاء.

الموقف الطريف تسبب في موجة من الضحك للرئيس المصري ومرافقيه، في حين تعالى صوت في خلفية الفيديو قائلاً للضابط: "هتتحاكم"، ما دفع الرئيس السيسي لمطالبة اللواء كامل الوزير، رئيس الهيئة الهندسية على الهواء بعدم معاقبة الضابط، قائلاً: "الضابط اللي فات ماحدش يكلمه".

فيديو الواقعة الطريفة تم تداوله بصورة واسعة على مواقع التواصل، وسط العديد من وجهات النظر، حيث رأى معارضو النظام أن "سقوط الستارة دليل على فشل الإدارة العسكرية للبلاد"، في حين رآها مؤيدوه "دليلاً على سعة صدر الرئيس رغم خلفيته العسكرية".