آخر كوارث الإهمال في مصر.. حقنة محرمة دولياً تصيب 13 مصريًّا بالعمى

تم النشر: تم التحديث:
MSTSHFAARRMDFYTNTA
مستشفى الرمد في طنطا | social

يبدو أن ما يعيشه المصريون من وأزمات اقتصادية وأمنية لا تكفي المسئولين المصريين ليضيفوا إلى أوجاعهم ألماً جديداً ويزيدوا أمراضهم المتوطنة من كلى وكبد وسكر مرضاً آخر، ففي كارثة صحية وقعت بمحافظة الغربية بدلتا مصر قام أحد الأطباء في مستشفى الرمد الحكومي بطنطا بحقن أعين 13 مريضاً بمادة "الأفاستن" المحرمة دولياً، مما سبب إصابتهم بالعمى.

محمود فؤاد مدير المركز المصري للحق فى الدواء، قال إن كارثة كبيرة شهدتها وزارة الصحه في الغربية، حيث قام أحد أطباء مستشفي الرمد قام بحقن ١٥مريض بمادة "اباستن".

وأضاف فؤاد، عبر حسابه بفيسبوك، أن تلك المادة محظورة دوليا ومنظمة الصحه منعتها منذ ٢٠٠8، وأن المرضى أصيبوا بالعمي فورا، وأبلغوا النيابة العامة، وأن أحد المحامين يتابع التحقيقات.

مصادر بوزارة الصحة المصرية، أكدت إجراء تحقيق بالواقعة، وقالت إنه تم تحديد الطبيب المعالج، الذي أجرى عمليات الحقن، وتقوم نيابة طنطا باستدعاء 3 أطباء اعترتهم بلاغات المصابين سبب الكارثة، كما تم إيقاف مدير المستشفى وطبيبين عن العمل.

عدد من أهالي المصابين حرروا محاضر بالنيابة العامة ضد المسؤولين بوزارة الصحة، وطالبوا بالتحفظ على المادة التي استخدمت في حقن ذويهم، والتي أصابت الأهالي بحالة من الذعر واعتبروا الجريمة فضيحة جديدة للمستشفيات الحكومية المصرية.

الدكتور مجدي عيسى مدير مستشفى الرمد الجامعي بطنطا، قال إن 13 حالة وصلت إلى المستشفى مصابة بعتامة بالعين، لأنهم تم حقنهم بمادة "الأفاستن" وهي مادة محرمة دولياً، وغير مصرح بها من منظمة الصحة العالمية، لأنها تحدث عتامة بالعين وتحتاج إلى عملية عاجلة لإنقاذ المرضى.

عيسى أكد أن عملية الحقن تمت بمستشفى الرمد التابعة لمديرية الصحة، لإصرار الطبيب المعالج على حقنهم بهذه المادة لرخص ثمنها رغم أنها محرمة دولياً.

ورغم اعتراف الجميع بالكارثة إلا أن المرضى لم يتم إنقاذهم حتى الآن حيث قال عيسى مدير مستشفى الرمد الجامعي بطنطا إن جهاز السائل الزجاجي بمستشفى الرمد الجامعي معطل منذ فترة، وسيتم بحث الحالات حاليًا للعمل على تحويلها إلى مستشفيات القاهرة أو الإسكندرية أو المنصورة لسرعة إنقاذ المرضى وسحب العتامة من العين.

صبحية عبد المعطي، إحدى المريضات قالت لـ"إيلاف" إنها كانت تعاني من التهاب رمدي في عينها، وهي مريضة بداء السكري أيضاً، مشيرة إلى أن أحد الأطباء في مستشفى الرمد بمدينة طنطا، أجرى لها عملية حقن 4 مرات في العين اليسرى، وفي المرة الأخيرة شعرت بحرقة شديدة في العين مع نزول دموع بغزارة، مشيرة إلى أن الأطباء قالوا لها إن عينها سوف تشفى بعد عدة أيام، إلا أنها فوجئت بضياع بصرها تماماً.

بينما قالت المريضة فاطمة يونس، إنها أصيب بالعمى في إحدى عينيها، بسبب الحقن التي كانت تعطيها لها المستشفى.

وأضافت لـ"إيلاف" إن مستشفى الرمد في طنطا، لم يقدم لها العلاج، بل حرمها من نور عينها، بسبب خطأ الطبيب، الذي حقنها بمادة مجهولة بالنسبة لها، وأصابتها باحمرار وحرقة شديدين في العين، حتى فقدت بصرها نهائياً.

حول الويب

مدير مستشفى طنطا الجامعى: المصابون بعتامة العين تم حقنهم بمادة محرمة ...

وكيل الصحة بالغربية: "إللي حقن العيون بمادة محرمة دوليا .. حيتعلق من ...

كارثة.. حقن 13 مريضا بمادة محرمة دوليا - بوابة الحرية والعدالة

شاهد.. الصحة: المادة المستخدمة في حقن مرضى مستشفى رمد طنطا ليست ...

عاجل مصر مدير مستشفى طنطا الجامعى: المصابون بعتامة العين تم حقنهم ...

عاجل مصر وكيل الصحة بالغربية: "إللي حقن العيون بمادة محرمة دوليا ...

إصابة 13 مريضاً مصرياً بالعمى بعد حقنهم بمادة محرمة دولياً للتجربة