مقتل ضابطين مصريين خلال إحباط عملية تهريب أسلحة على الحدود الغربية

تم النشر: تم التحديث:
MSR
- via Getty Images

قال المتحدث العسكري المصري إن ضابطين قتلا إلى جانب اثنين من المهربين مساء الخميس 4 فبراير/ شباط 2016 إثر إحباط عملية تهريب أسلحة وذخائر على الحدود الغربية لمصر.

وأضاف العقيد محمد سمير في صفحته الرسمية على فيسبوك "نتيجة لتبادل إطلاق النيران الكثيف مع القوات استشهد ضابط وضابط صف من أبطال القوات المسلحة."
وأوضح المتحدث أن اثنين من المهربين قتلا وألقي القبض على اثنين آخرين.

وفي وقت سابق اليوم قالت مصادر أمنية في مصر إن ضابطاً ومجنداً من قوات الأمن قتلا بعدما انفجرت عبوة ناسفة في مركبة مدرّعة جنوبي مدينة العريش كبرى مدن محافظة شمال سيناء التي ينشط بها متشددون مناهضون للحكومة.

وذكرت المصادر أن الانفجار وقع على طريق بمنطقة لحفن جنوبي العريش وتسبب في انقلاب المدرعة وهو ما أدى إلى سقوط ضحايا.

وأعلنت جماعة ولاية سيناء المتشددة التي بايعت تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليتها عن أغلب هذه الهجمات. وكانت الجماعة تعرف في السابق باسم أنصار بيت المقدس