المعارضة السورية ترسل وفدا مصغرا إلى جنيف.. هل ستشارك في الحوار؟

تم النشر: تم التحديث:
SYRIA GENEVA
ASSOCIATED PRESS

قال مبعوث الأمم المتحدة لسوريا دي ميستورا الجمعة 29 يناير/كانون الثاني 2016، أنه يعتقد بأنه سيلتقي بوفد المعارضة الأحد، في وقت قالت فيه قناة العربية إن المعارضة السورية وافقت على اللحاق بمفاوضات جنيف بعد ضمانات أميركية وأممية.

لكن مصادر المعارضة قالت إن الهيئة العليا للمفاوضات المنبثقة عن المعارضة السورية أوفدت فقط 3 ممثلين عنها إلى جنيف "ليس بصفة مفاوضين"، وإنهم سيبحثوا فقط الضمانات الأممية التي قدمتها الأمم المتحدة مع ميستورا .

وقال المعارض فؤاد عليكو "هناك وفد إعلامي من الهيئة العليا قرر الذهاب الى جنيف، وسوف يصل اليوم، لكن ليس بصفة مفاوضين".

وانطلقت المحادثات حول سوريا الجمعة في جنيف بلقاء بين موفد الأمم المتحدة الخاص ستافان دي ميستورا والوفد الحكومي السوري.

وأوضح أن الوفد يضم رياض نعسان آغا وسالم المسلط ومنذر ماخوس "قد يلتقون دي ميستورا والأميركيين لكن البرنامج غير ثابت".

وناقشت الهيئة العليا للمفاوضات في السعودية منذ 4 أيام مسألة مشاركتها في محادثات جنيف. وهي تتمسك بتلبية مطالبها المتعلقة بإيصال مساعدات إلى المناطق المحاصرة ووقف القصف على المدنيين قبل دخول المفاوضات.

وأعلنت الهيئة قبل يومين أنها وجّهت رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون طلبت فيها أن تلتزم الأطراف المعنية بتنفيذ القرار رقم 2254 الصادر عن مجلس الأمن في كانون الاول/ديسمبر والذي ينص على إرسال مساعدات إلى المناطق المحاصرة ووقف قصف المدنيين.