عالم فيزياء يطلق النار على نفسه تحت الماء.. شاهد ما حدث

تم النشر: تم التحديث:

معتمداً على القوانين الفزيائية فقط، قام عالم الفيزياء "أندرياس فاهل" بتصوير حيلة مرعبة ليرى مدى فاعلية السلاح الناري إذا ما استُخدم تحت الماء، ومعرفة الضرر الذى سيحدث له إذا ما وقف مباشرةً فى وجه البندقية وضغط على الزناد وأطلق النار على نفسه.

تم تصوير الفيديو الخاص بالتجربة من أجل برنامجه التليفزيوني المسمى "life on the line" والذي سيتم بثه على قناة NRK Viten النرويجية المعنية بالتجارب العلمية والانفجارات، بحسب تقرير نشرته صحيفة إكسبريس البريطانية،

يظهر "فاهل" فى الفيديو الذى نُشر على اليوتيوب وهو يقف داخل حوض سباحة وجسده مغمور كلياً بالماء ماعدا رأسه، ثم يقوم بعد ذلك بسحب الخيط المثبت بزناد بندقية من طراز SIG SG 550 التى تبعد عنه بمسافة 3 أمتار فقط.

وأشار التعليق على الفيديو إلى مدى الصعوبة التى يتطلبها إحداث حركة في الماء، على عكس الهواء، وذلك بسبب تقارب جزيئات الماء أكثر بكثير من مثيلاتها في الهواء، وأن عالم الفيزياء "أندرياس فاهل" أطلق النار على نفسه وهو فى حوض السباحة ليظهر لنا حقيقة أن هناك فارقاً في مقاومة الجزيئات باختلاف الوسط، أي الماء أو الهواء.

ويذكر أن الرصاصة سقطت فى الماء بعد قطعها لمسافة متر ونصف، وهو على خلاف ما تعلمناه من أفلام هوليوود مثل مشهد شاطىء أوماها فى فيلم "Saving Private Ryan" عندما قُتل الجنود بعد اطلاق النار عليهم تحت الماء، ولكننا الآن نعرف الحقيقة وأن هذا لن يحدث أبداً.