أصالة: لم أدعم الجيش الحر.. وتعرض رغدة للضرب أضحكني

تم النشر: تم التحديث:

نفت المغنية السورية أصالة نصري ما أثير عن تبرعها بريع حفلاتها لصالح “الجيش السوري الحر”، مشيرةً إلى أن ريع حفلاتها الخيرية ذهب لشراء الأدوية والبطاطين واللوازم الإنسانية الأخرى للسوريين.

أصالة أوضحت أنها لا يمكن أن تشارك في شراء رصاص يمكن أن يقتل أي إنسان قد يكون له موقف مغاير لموقفها من الثورة السورية، مثل شقيقتها التي وقفت إلى جانب رئيس النظام بشار الأسد.

وخلال لقائها مع برنامج “مصارعة حرة” الذي بثته قناة “النهار” المصرية مساء الثلاثاء 26 يناير/تشرين الثاني 2016، شددت المغنية على أنها ليست نادمة على تأييدها للجيش الحر؛ لأنه في بداية الثورة كانت الحرية هي المطلب الرئيس، وأن الأخطاء حدثت بعد ذلك حين دخل الجيش الحر في نزاعات جانبية، مشددةً على أن هناك أحداثاً صدرت من طرفي النزاع، الذي لم يتوقع أحد أن يستمر كل هذه الفترة.

واعترفت أصالة بأن موقفها من الثورة جعلها تخسر الكثير من الناس، مستنكرةً أن يخسر الناس بعضهم من أجل الآراء السياسية.


تعرض رغدة للضرب أضحكني


كما انتقدت المطربة البالغة من العمر 46 عاماً، مواطنتها الممثلة رغدة نعناعة لـ “مساندتها الظلم على طول الخط، ومناصرتها للنظام في سوريا ليست استثناءً وليست وقوفاً في صف الأبطال”.





كما قالت نصري لمقدمة “مصارعة حرة” منى عبد الوهاب، أن تعرّض رغدة للضرب أضحكها، موضحةً أنها ما كانت لتسعد لو كان الضرب مبرحاً.

وختمت المغنية التي تحمل أيضاً الجنسية البحرينية، “أتمنى أن تصبح سوريا بعد 100 عام مثل مصر في عهد حسني مبارك”؛ لأنها حين جاءت إلى مصر ورأت الشعب ينطق اسم الرئيس دون ألقاب أو يلقي النكات تندراً عليه، أصيب بصدمة لأن هذا التصرف غير مقبول في بلدها.

حول الويب

أصالة تفتح النار على راغب علامة خلال برنامج مصارعة حرة - مصر اليوم

Mosara7a 7ora Part 1 | مصارحة حرة - أقوى حلقات البرنامج" اصالة "مع ...