مُسن يعشق سياراته القديمة ومن أجلها بقى في سوريا وسط الحرب.. شاهد كيف يدللها

تم النشر: تم التحديث:

رغم النزاع الدائر في سوريا منذ 5 أعوام، يحرص أبو عمر على الحفاظ على مجموعة سياراته الكلاسيكية، أو ما نجا منها من القصف الذي طاول مكان إقامته في حي الشعار الذي يسيطر عليه مسلحون.

أبو عمر كان يملك 24 سيارة كلاسيكية قبل أن يخسر ستاً منها بسبب القصف. وعمل أبو عمر على جمع السيارات طوال حياته، وأول سيارة اقتناها كانت "بلايماوث" من طراز العام 1947.

وقرر البقاء في حلب رغم مغادرة أسرته هرباً من العنف. ويعيش ابن الأعوام التسعة والستين وحيداً اليوم في منزله المتداعي حيث يحرص على الاعتناء بسياراته.

وأسفرت 5 سنوات من النزاع السوري عن مقتل أكثر من 260 ألف شخص، ونزوح أكثر من نصف السكان عن مناطقهم.

وقد تلقى أبو عمر عروضاً عدة لشراء سياراته لكنه رفضها كلَّها. وهو ينتظر انتهاء الحرب كي يسلِّم السيارات لأولاده.

حول الويب

فولكس فاغن بيتل - ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

الحياة - حلب مدينتان وأكثر:ماذا تبقى منها وكيف يعيش أهلها؟

حلب مدينتان وأكثر:ماذا تبقى منها وكيف يعيش أهلها؟