وضع شارب هتلر ورفع تحيّة النازيين.. ألماني يهاجم لاجئين والشرطة تعتبره خروجاً على الدستور

تم النشر: تم التحديث:
LAJIYN
social media

هاجم رجلٌ ألماني يرتدي خوذةً عليها علامة النازي وله شاربٌ يشبه شارب الزعيم الألماني، أدولف هتلر، اثنين من اللاجئين في منحدر للتزلج بألمانيا.

شرطة ولاية درسدن بشرق ألمانيا، قالت إن صديقين أفغانيين كانا يتزلجان على الجليد في جبال أور في ألتنبرج الأحد الماضي حينما اقترب منهما رجلٌ يرتدي خوذةً عليها علامة الصليب المعقوف، وفق ما ذكره تقرير صحيفة الإندبندنت البريطانية، الثلاثاء 19 يناير/كانون الثاني 2016.

وقد ذهب الرجل إلى الشابين الأفغانيين (21 و26 عاماً) مباشرةً وقام بسبّهما. وبعد قليل، قام بضرب أحدهما على رأسه مستخدماً خوذته، مما أسقطه أرضاً.

واستمرّ الرجل الألماني في مضايقة الشابين حتى تدخّل أحد المارة، فانصرف مؤدّياً تحيّة النازي.

من جانبها، تعاملت السلطات الألمانية مع الحادث باعتباره "اعتداءً شديداً".

ويواجه الجاني أيضاً تهمة "استخدام رموز لمنظمات مخالفة للدستور"، والتي شرعت لمنع استخدام تحية هتلر أو رمز الصليب المعقوف أو أيّ من رموز النازية الأخرى.

وذكرت الصحيفة البريطانية أن الرجل الذي قام بالاعتداء وصف بأنه رجلٌ طويل، قوي البنية، يبلغ من العمر مابين 25 إلى 30 عاماً، وله شاربٌ يشبه شارب هتلر.

يذكر أن شهر يناير/كانون الثاني الجاري شهد عدة مظاهرات غاضبة ضد اللاجئين وعدة هجمات انتقامية في أنحاء ألمانيا بعد اعتداءات جنسية جماعية شهدتها مدينة كولونيا ليلة رأس السنة.

وقالت الشرطة إن نحو ألف شخص من طالبي اللجوء، معظمهم من "أصول عربية وشمال أفريقية"، قاموا بالتعدي على مئات النساء وسرقتهن.

وقد أظهرت استطلاعات الرأي أن مستوى التأييد لاستقبال اللاجئين قد انخفض، وبينما تعهّدت المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل بترحيل من تثبت إدانته من اللاجئين الأجانب، فقد استقبلت ألمانيا نحو 1,1 مليون طالب لجوء، أغلبهم من سوريا والعراق وأفغانستان.

حول الويب

دوت مصر | صور| هذا ما حدث لممثل ألماني ارتدى زي هتلر

الترحاب بـ"عودة هتلر" تصدم الألمان وتثير مخاوفهم!