رئيس الوزراء الكندي للاجئة سورية: اليوم حصلت على هدية من نوع خاص

تم النشر: تم التحديث:
GHLAFALMJLH
غلاف المجلة الكندية | غلاف المجلة

التقى رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو الأحد 18 يناير/ كانون الثاني خلال زيارة مسجد السلام في مدينة بيتربرو الكندية بخمس أسر سورية وصلت مؤخراً إلى المدينة.

وخلال اللقاء قامت إحدى اللاجئات السوريات واسمها أمل الخلف بإهداء ترودو نسخة من مجلة كندية اسمها MACLEANSوالتي كانت قد أجرت حوار معها ونشرت قصتها في عددها الأخير ووضعت صورتها على الغلاف.

أمل وقعت هذه النسخة وأهدتها إلى رئيس الوزراء الكندي الذي قام بالتوقيع على المجلة أيضاً ووضعها على صفحته على فيسبوك مع عبارة "اليوم حصلت على هدية من نوع خاص، مرحبا بك أمل الخلف في كندا".

“Family 417” is safe in Peterborough - and had a special gift for me today. Welcome to Canada, Amal Alkhalaf.

Posted by Justin Trudeau on Sunday, January 17, 2016


تفاصيل القصة


الحوار الذي أجرته مجلة MACLEANS مع أمل الخلف، تطرّق إلى قصتها مع أطفالها ورحلتها بعد أن تركت سوريا بسبب الحرب، وانتقالها الى بيروت لتنتهي رحلتها الى بيتربرو في مقاطعة اونتاريو في كندا، مع أطفالها أنسام 13 سنة، داليا 8 سنوات، إبراهيم 10 سنوات، أمل الخلف واحدة من آلاف السوريين الذين اضطرتهم الحرب في سورية إلى ترك وطنهم والبحث عن ملاذ آمن حتى لو كان في أبعد القارات.

اليوم الخلف تعيش هي وأطفالها في كندا مع حياة جديدة ومستقبل أفضل لها ولأودها.