60 طناً من الحمضيات من سوريا إلى روسيا.. بديلاً عن السوق التركي

تم النشر: تم التحديث:
CITRUS RUSSIA
تصدير الحمضيات إلى روسيا | Bloomberg via Getty Images

تحاول الحكومة الروسية سد العجز في المنتجات الغذائية والزراعية بعد فرض حظر استيراد المنتجات التركية عن طريق التوجه إلى السوق السورية للحصول على الخضراوات والفواكه المطلوبة في روسيا.

وأكد موقع "moscowsupplier" وصول حوالي ٦٠ طناً من الحمضيات إلى مدينة نوفورسيك قادمة من مدينة اللاذقية السورية.

ومن جهته عبّر مسؤول تصدير الخضراوات والفواكه في مدينة اللاذقية "منذر جربيك" عن سعادته بفتح السوق الروسية أمام المنتجات السورية، مؤكداً أن سوريا تزرع حوالي مليون طن من الحمضيات وقادرة على تصدير نحو ٣٤ طناً شهرياً إلى روسيا.


الملابس ومنتجات النسيج


وفي سياق آخر ذكر رئيس الغرفة الصناعية السورية، فارس الشهابي، أن سوريا ستعمل على تصدير الملابس والمنتجات النسيجية إلى روسيا.

وكان وزير الاقتصاد التركي، مصطفى التاش، قال في وقت سابق: "إن نسبة استيراد روسيا من الفواكه والخضراوات من تركيا حوالي 40%، في حين البندورة تشكل نسبتها 46%، وفي حال استمرار تطبيق قرار الحظر الروسي يعني عدم دخول الحمضيات إلى روسيا أبداً".

يُذكر أن روسيا بدأت اعتباراً من الأول من يناير/كانون الثاني ٢٠١٦ تطبيق قرار مقاطعة جميع البضائع التركية، وكانت قد أوقفت كل الشاحنات التركية التي تضم الخضراوات والفواكه عند بوابة الجمارك الحدودية، وذلك على خلفية إسقاط تركيا للطائرة الروسية التي اخترقت المجال الجوي التركي.