احذر مصير هذا الموظف: فُصل من عمله بسبب الشبكات الاجتماعية!

تم النشر: تم التحديث:
MANAGER SPY
NA via Getty Images

يبدو أن تضييع الموظف لوقته بالمحادثات مع الأصدقاء والأقارب على الشبكات الاجتماعية وتطبيقات المحادثة الفورية، قد بات من الماضي. إذ أيدت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان طرد موظف روماني من عمله نتيجة استخدامه برامج المحادثة أثناء الدوام!

وكان مهندس روماني طرد من وظيفته في العام 2007، بعدما اكتشفت شركته أنه يستخدم برنامج Yahoo! Messenger للتحدث مع أخيه وخطيبته، بحسب صحيفة The Guardian البريطانية.

الشركة استندت في قرارها على قانون داخلي يمنع استخدام برامج المحادثة لأغراض شخصية أثناء العمل، لكن الموظف لجأ إلى المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان بدعوى أن الشركة انتهكت حقه في المراسلات السرية.

إلا المحكمة رأت أنه “ليس من غير المعقول” أن يقوم رب العمل بالتحقق من إكمال الموظفين لمهامهم أثناء ساعات العمل، وأضافت أن الشركة قامت بالدخول إلى الرسائل لحقها في مراقبة الاتصالات الخاصة بالعمل.

القضاة دافعوا أيضاً عن قرار آخر يسمح للشركات بالدخول إلى سجل الاتصالات الخاص بالموظفين، مشيرين إلى أنه ثبت من خلال السجلات أن الموظف الروماني استخدم كومبيوتر الشركة لأغراض شخصية خلال أوقات الدوام.

حول الويب

كيف تتعامل مع مديرك في العمل إذا كان سيء الطبع ؟ - موقع تسعة

رئيسك في العمل يحق له الاطلاع على رسائلك الشخصية منذ اليوم! - RT ...

كيف تسيطر على أعمالك في شبكة «فيسبوك»؟, - الشرق الأوسط

كيف تكونين متحضرة تجاه زميل عمل تكرهينه | مجلة سيدتي

رئيسك في العمل يحق له الاطلاع على رسائلك الشخصية منذ اليوم! - مصراوي

5 أسباب مقنعة لتبقى في وظيفة تكرهها