لأوَّل مرّة في تاريخ هولندا.. عربيَّة تصبحُ رئيسةً لمجلس الشيوخ.. تعرَّف عليها

تم النشر: تم التحديث:
S
س

انتخبت الهولندية من أصل مغربي خديجة عريب الأربعاء 13 يناير/ كانون الثاني 2016، رئيسةً لمجلس الشيوخ في البرلمان الهولندي وهي المرّة الأولى في هذا البلد الذي يبلغ عددُ سكانه 17 مليون نسمة ويضم حوالي 380 ألف نسمة من أصول مغربية.

وحصلت عريب وهي نائبة عن الحزب العمالي منذ 1998 مع انقطاع قصير بين 2006 و2007، على 83 صوتاً من أصل 134 خلال عملية تصويت في مجلس الشيوخ الذي يضم 150 عضواً.

وتتولّى عريب التي ولدت في المغرب عام 1960 ووصلت إلى هولندا في سنّ الشباب، رئاسة المجلس بالوكالة بعد استقالة سلفها أنوشكا فان ميلتنبورغ في ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

وقد استقالت ميلتنبورغ بسبب فضيحة مخدّرات أدت أيضاً إلى استقالة وزير العدل وآخرين.

واعتبر النائب الشعبوي غيرت ويلديرس انتخابَ عريب بأنه "يوم أسود في التاريخ البرلماني" أخذاً على الرئيسة الجديدة حصولها على جنسيتين هولندية ومغربية.

وقال في تصريح تلفزيوني إن "الأمر لا يتعلَّق بشخصها ولكن بكونها تحمل جنسيتين وهذا لا يجوز لرئيس مجلس الشيوخ الهولندي".

يُشار إلى أن عريب ليست المسؤولة السياسيّة الوحيدة من أصل مغربي تتولّى منصباً رفيعاً، فهناك أحمد أبو طالب رئيس بلدية روتردام ثاني أكبر مدينة في البلاد وهو يشغل منصبَه منذ العام 2009.