إيران تحتجزُ زورقين أميركيين.. وواشنطن تطالبها بإطلاق سراح الطاقمين

تم النشر: تم التحديث:
YY
Alamy

قال البيت الأبيض الثلاثاء 12 يناير/ كانون الثاني 2016، أنه على علم بالموقف الذي تحتجز فيه السلطات الإيرانية زورقين وتعمل على إطلاق سراح طاقميهما الأميركيين.

وقال بن رودز نائب مستشارة الأمن القومي للصحفيين في البيت الأبيض إن الإدارة الأميركية تعملُ على حلّ الموقف وكلُّها أمل في ذلك.

وكشف مسؤول كبير بالحكومة الأميركية مشترطاً عدم الكشف عن اسمه إن وزير خارجية إيران محمد جواد ظريف أكد لنظيره الأميركي جون كيري أنه سيتم السماح للبحارة الأميركيين الذين احتجزتهم إيران بمواصلة رحلتهم فوراً.

واكتفى المسؤول بالقول إن وزيري الخارجية اللذين قطع بلداهما العلاقات الدبلوماسية بينهما منذ 35 عاماً أجريا اتصالاً بشأن قضية البحارة، من دون أن يضيف أي تفاصيل أخرى.

وأجرى وزير الخارجية الأميركي جون كيري الثلاثاء اتصالاً هاتفياً بنظيره الإيراني محمد جواد ظريف تباحثا خلاله في قضية عشرة بحارة أميركيين كانوا على متن زورقين حربيين فقدت واشنطن الاتصال بهما في الخليج، كما أفاد مسؤول أميركي.

وأوضح مسؤول بوزارة الدفاع الأميركية في وقت سابق أن الجيش الأميركي فقد الاتصال بزورقين صغيرين كانا في طريقهما من الكويت إلى البحرين. وقال مسؤولون أميركيون إن إيران تحتجز عشرة بحارة كانوا على متن الزورقين.