أردوغان: إيران وتّرت علاقتها مع السعودية بشكل متعمد لإشعال الخلاف الطائفي بالمنطقة

تم النشر: تم التحديث:
ERDOGAN
President of Turkey Recep Tayyip Erdogan | Anadolu Agency via Getty Images

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الثلاثاء 12 يناير/كانون الثاني 2016، إن إيران وتّرت علاقتها مع السعودية ودول الخليج بشكل متعمّد، من أجل توسيع رقعة الخلافات الطائفية.

واتهم أردوغان طهران باستغلال التطورات في دول مثل سوريا والعراق واليمن لتوسيع نطاق نفوذها، ومحاولة إشعال عملية خطيرة باتخاذها موقفاً يحوّل الخلافات الطائفية إلى صراع.

وهاجم أردوغان خلال لقاء ضمّه مع السفراء الأتراك روسيا أيضا وقال إنها تعد الساحة لخلق "دويلة" سورية حول محافظة اللاذقية، وإنها تنفذ هجمات تستهدف التركمان هناك. وها


تركيا هدف الجماعات الإرهابية


أردوغان أشار إلى أن تركيا هي الهدف الأول لكل الجماعات الإرهابية في المنطقة، وهي تحاربها كلها على حد سواء.

وخاطب السفراء بالقول: "أنتم أعيننا في الخارج"، مشيراً الى أن هناك أشخاصاً يعتقدون أنهم علماء إلا أنهم يدعمون الإرهاب.

وأضاف: "بسبب هذه الحركات الإرهابية يتم اختراق حقوق الإنسان من قبل تلك الحركات الإرهابية".


تفجير إسطنبول



من جانب آخر قال الرئيس التركي إنه من المعتقد أن انتحارياً سورياً هو المسؤول عن الانفجار الذي وقع في منطقة السلطان أحمد، الثلاثاء، وأسفر عن سقوط 10 قتلى بينهم أتراك وأجانب وجرح 15 آخرين.

ووجه أردوغان رسالة إلى الأتراك بأن تركيا ليست لديها مشكلة مع الكرد، وقال: "كلهم أخوة، ونستطيع التعاون لحل المشاكل"، متعهداً بحماية الشعب التركي وحرياته.

ودعا مؤسسات المجتمع المدني للتكاتف مع الدولة، داعياً الى محاكمة كل المتعاونين مع الإرهابيين، قائلاً: "لا يجب على أي شخص تفتيت الشعب التركي وتهديد أمنه".