الصين تلتزم بقيود تنظيم الأسرة إلى 30 عاماً قادمة

تم النشر: تم التحديث:
YY
Alamy

قال مسؤول صيني كبير، الاثنين 11 يناير/كانون الثاني 2016، إن الصين ستلتزم بقيود تنظيم الأسرة لمدة تصل إلى 30 عاماً، رافضاً المخاوف بأن الحد من عدد الأطفال في كل أسرة أدى إلى تقلّص حجم العمالة اللازمة لدعم مجتمع يتزايد فيه عدد كبار السن.

وكان الحزب الشيوعي الصيني الحاكم أعلن العام الماضي أنه سيخفف من "سياسة الطفل الواحد" المثيرة للجدل والتي يطبقها منذ فترة طويلة، ما يسمح لجميع الأزواج بإنجاب طفلين.

ولكن منتقدين يقولون إن تغيير السياسة يأتي متأخراً لتفادي حالة خطيرة من عدم التوازن السكاني، إذ إن الكثير من الأزواج غير حريصين الآن على إنجاب المزيد من الأطفال.

ومن المتوقع أن يرتفع عدد السكان في الصين إلى نحو 1.45 مليار شخص بحلول عام 2050، وأن يكون واحد من بين كل 3 أشخاص أكبر من 60 عاماً بشكل يقلّص نسبة البالغين من الطبقة العاملة اللازمين لدعم كبار السن.

إلا أن وانغ بي آن، نائب وزير الصحة العامة وتنظيم الأسرة، قال في مؤتمر صحفي إن المسؤولين سيلتزمون بقيود تنظيم الأسرة "على المدى الطويل.. وهذا المدى الطويل هو على الأقل 20 عاماً أو 30 عاماً".

وأضاف "بعد فترة طويلة من الوقت ومع التغييرات الديموغرافية والتغيرات المتعلقة بوضع التنمية السكانية الاجتماعي والاقتصادي سنتخذ سياسة مختلفة متعلقة بالسكان".