السعودية في المرتبة الثالثة بين الدول الـ 10 الأكثر سعادة في العالم.. ودول أوروبا الأتعس

تم النشر: تم التحديث:
HAPPINESS IN SAUDI
social media

احتلت المملكة العربية السعودية - على غير المتوقع - المرتبة الثالثة في قائمة الدول الـ10 الأكثر سعادة في العالم، وفق استطلاع رأي أجراه معهد "غالوب" الأميركي ونشرته صحيفة "الإندبندنت" البريطانية، السبت 9 يناير/كانون الثاني 2016.

وأظهرت قائمة الدول التي استهدفها الاستطلاع أنه لم يشتمل - وعلى نحو يثير الدهشة - إلا على دولة أوروبية واحدة وهي أيسلندا، بينما تضمنت أسماء دول تشتهر بالأنظمة القمعية أو المشاكل الاجتماعية مثل: كولومبيا، والمكسيك وأذربيجان.

وتدل نتائج المسح، الذي استطلع آراء حوالي 66 ألف شخص من 68 دولة حول العالم، على أن الأشخاص لديهم مفاهيم مختلفة عن معنى "السعادة"، أو أن الثروة المادية والحرية العقائدية والاستقرار المدني لا تترجم بالضرورة إلى رضا شخصي.

وذكرت صحيفة "الإندبندنت" أنه "برغم الإدانات الواسعة التي تواجهها الرياض من الجماعات المعنية بحقوق الإنسان، علاوة على كون البلد الخليجي يقع في منطقة تمزقها الصراعات الطائفية والإقليمية، نجحت المملكة في احتلال تصنيف متقدم في قائمة أكثر بلدان العالم سعادة خلف كولومبيا وفيجي، اللتين جاءتا في المركزين الأول والثاني على الترتيب".


الأميركان ليسوا من "السعداء"


واستغرب التقرير من نتائج المسح التي خلت أيضاً من اسم الولايات المتحدة الأميركية ضمن المراكز الـ10 الأولى، وقال إن "جزر فيجي الجميلة تتمتع بمتوسط درجات حرارة تبلغ 26 درجة؛ ولذا فإن لها ميزة واضحة، لكن كيف لكولومبيا التي تعاني من الحروب المتعلقة بعصابات تجارة المخدرات والفساد المستشري في الأجهزة الحكومية، أن تحل الأولى في قائمة تضم 68 دولة شملتها الدراسة؟".

وقال إن إيطاليا تعد من أقل الدول سعادة من 68 دولة شملتها الدراسة، في حين أن اليونان هي ثالث أكثر بلد تعيس، وفرنسا وإيطاليا تتعادلان في مستوى التعاسة لسكانهما.

ومن مفاجأة الاستطلاع الأخرى مجيء أذربيجان في المركز الرابع بين الدول الـ10 الأكثر سعادة في العالم، تلتها فيتنام في المركز الخامس، والأرجنتين في المركز السادس، ثم بنما في المركز السابع.

وحلّت المكسيك في المركز الثامن بالرغم من أن عدد الوفيات التي تشهدها البلاد يفوق مثيله في كل من أفغانستان والعراق مجتمعة خلال الفترة بين 2007 و2014، وذلك بسبب العنف الذي تمارسه العصابات في هذا البلد الواقع بأميركا الشمالية.

وجاءت في المركز الـ9 بقائمة الدول الأكثر سعادة في العالم الإكوادور، في حين تقاسمت كل من الصين وأيسلندا المركز العاشر، بالرغم من أن الأخيرة تسجل أعلى معدلات الطلاق وأعلى مستويات بين النساء العاملات خارج الحدود، لتكون بذلك هي الدولة الوحيدة التي تمثل القارة العجوز في القائمة، بحسب "الإندبندنت".

ونشرت الصحيفة قائمة أخرى بـ"الدول الأكثر تفاؤلاً"، حيث جاءت الصين فيها بالمرتبة الثالثة في قائمة أكثر الشعوب تفاؤلاً إزاء الرخاء الاقتصادي لبلادهم، بينما تصدرت القائمة دولة إفريقية وهي نيجيريا.