ديفيد هيرست: التحركات السعودية أربكت إيران.. وطهران بدت في موقف ضعيف متخبط

تم النشر: تم التحديث:
DYFYDHYRST
ديفيد هيرست | social

قال الكاتب البريطاني الشهير دافيد هيرست إن التحركات السعودية الأخيرة أربكت إيران، وإن الرياض دشنت موسماً مفتوحاً من الصراع الإقليمي مع جارتها الفارسية، وذلك إثر قطع المملكة علاقاتها الدبلوماسية مع إيران على خلفية الاعتداء على سفارتها بطهران، والتي جاءت أحداثها إثر إعدام رجل الدين الشيعي السعودي نمر النمر.

هيرست قدم في مقال بـ"هافينغتون بوست عربي" ، الأربعاء 7 يناير/كانون الثاني 2016، قراءة لتداعيات القرار السعودي بإعدام النمر وقطع العلاقات على المنطقة العربية وعلى حلفاء السعودية وحلفاء إيران وعلى أزمتي الحرب في اليمن وسوريا وكذلك العراق.

الكاتب البريطاني أكد أن السعودية برزت كقوة إقليمية صارمة، فيما بدت إيران في موقف ضعيف متخبط، موضحاً أن السعودية استعدت لهذا الأمر بشكل جيد، وهو ما أكده الموقف العربي المساند لها.