مجلس العموم البريطاني يناقش عريضة تطالب بمنع ترامب من دخول البلاد

تم النشر: تم التحديث:
TRUMP
ترامب المرشح الجمهوري للرئاسة الأميركية | ASSOCIATED PRESS

سيناقش نواب بريطانيون، في 18 يناير/كانون الثاني 2016، العريضة التي تطالب بمنع المرشح الجمهوري الأميركي للرئاسة دونالد ترامب من زيارة المملكة المتحدة بعد تصريحاته التي اقترح فيها منع المسلمين "مؤقتاً" من دخول الولايات المتحدة.

وقررت لجنة العرائض في مجلس العموم، الثلاثاء، إجراء هذه المناقشة، لكن ذلك لن يتم في المجلس بحد ذاته، بل في غرفة صغيرة في مقر البرلمان ويستمينستر هول، أقدم جزء من المبنى. ولن يجرى تصويت في ختام الاجتماع.

وتقضي القواعد بأن تنظر اللجنة بالعريضة إذا تجاوز عدد موقعيها 100 ألف شخص، وجمعت العريضة ضد ترامب 568 ألف توقيع.

وكان ترامب دعا في السابع من ديسمبر/كانون الأول الماضي الى إغلاق الحدود "مؤقتاً" أمام المسلمين، "الى أن يدرك قادة بلادنا ما يحصل"، بعد مقتل 14 شخصاً في كاليفورنيا على أيدي شخصين يتبنيان الفكر الإسلامي المتطرف.

وتحدث ترامب أيضاً عن وجود مناطق تطرف في باريس ولندن يرفض الشرطيون دخولها، قبل أن تنفي العاصمتان ذلك على الفور.