شركتا طيران تركيتان تعلقان رحلاتهما إلى موسكو بعد اشتراطات روسية على طواقم طائراتهما

تم النشر: تم التحديث:
RAISING THE PRICES OF FUEL IN ALGERIA
socail

علقت شركتا الطيران "بيغاسوس"، و"أونور" التركيتان، رحلاتهما إلى روسيا بشكل مؤقت، بعد أن اشترطت السلطات الروسية حصول طواقم طائراتهما على تأشيرة لدخول البلاد، وعدم تلقي الشركتين رداً على طلبات التأشيرة، التي قدمتاها للعاملين على متن طائراتهما المتوجهة إلى روسيا.

وقال بيان نشرته شركة بيغاسوس، على موقعها على شبكة الإنترنت، إن "روسيا اعتباراً من الأول من يناير/ كانون الثاني الجاري، بدأت وبشكل مخالف لقواعد منظمة الطيران المدني الدولية، في طلب تأشيرة من طواقم الطائرات التابعة لشركات تركية، ولم تتلق الشركة رداً على طلبات التأشيرة التي قدمتها للعاملين على طائراتها المتوجهة إلى روسيا".

وأوضح البيان، أنه تم إيقاف رحلات الشركة إلى روسيا حتى يوم 13 يناير/ كانون الثاني الجاري، مضيفاً أنه بإمكان المسافرين استرجاع ثمن التذاكر، معرباً عن "أسف الشركة عن ذلك الإلغاء الخارج عن إرادتها".

وأفاد البيان، أن الشركة تعمل من أجل استخراج التأشيرة لأفراد طواقمها، وستعيد رحلاتها إلى روسيا بعد معالجة تلك المسألة.

وتنظم بيغاسوس، رحلات مباشرة باستمرار من مطار "صبيحة غوكتشان" الدولي في إسطنبول، إلى موسكو، ومدينة كراسنودر الروسية.

وعلقت شركة أونور، رحلاتها إلى مدينة نالتشيك الروسية، لنفس السبب، حتى يوم 14 يناير/ كانون الثاني الجاري.

وكانت مقاتلتان تركيتان من طراز "إف-16"، أسقطتا طائرة حربية روسية من طراز "سوخوي-24"، في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، لدى انتهاك الأخيرة المجال الجوي التركي عند الحدود مع سوريا بولاية هطاي (جنوباً).

وعلى خلفية حادث إسقاط الطائرة، شهدت العلاقات بين البلدين أزمة دبلوماسية، حيث أعلنت رئاسة هيئة الأركان الروسية، قطع موسكو علاقاتها العسكرية مع أنقرة، إلى جانب فرض قيود على البضائع التركية المصدرة إلى روسيا.

حول الويب

الخطوط الجوية التركية - حجز تذاكر طيران رخيصة | Wego.ae

الخطوط الجوية التركية - Flyin.com

الخطوط الجوية التركية.. 12 عاما من النجاح

الخطوط الجوية التركية توسع رحلاتها في أوكرانيا

ركاب الخطوط التركية: ميسي والكباب وحدهما لا يجعلان الشركة ممتازة