#حملة_رجع_تليفوننا_يا خاميني.. ينتقد استيلاء إيراني على أحد هواتف السفارة السعودية

تم النشر: تم التحديث:
IYRAN
SOCIAL MEDIA

حظي هاشتاغ #حملة_رجع_تليفوننا_يا خاميني بتفاعل كبير من قبل متابعي الشبكات الاجتماعية في السعودية على تويتر، بعدما انتشرت صورة لرجل إيراني وقد استولى على أحد هواتف السفارة السعودية المحطمة في طهران.

وكان محتجون إيرانيون قاموا بنهب السفارة في طهران السبت الماضي، في أعقاب قيام السعودية بتنفيذ أحكام الإعدام بحق رجل الدين الشيعي نمر النمر وعشرات آخرين لاقتراف جرائم ترتبط بالإرهاب.

كما قامت السعودية بقطع علاقتها الدبلوماسية بإيران وأعلنت، الاثنين 4 يناير/كانون الثاني 2015، قطع العلاقات التجارية وحظر السفر إليها.

وتضامنت العديد من البلدان الأخرى مع المملكة، ومع ذلك فضّل السعوديون التركيز على ذلك المتظاهر الذي يحمل ما يبدو أنه هاتف كوسيلة للسخرية والاستهزاء بمنافسيهم الإقليميين.

يُذكر أن الهاشتاغ حظي بتفاعل كبير تخطى 35 ألف مشاركة، بحسب ما ذكره موقع فوكاتيف الأميركي، الاثنين 4 يناير/كانون الثاني 2015.

وذكرت وكالة رويترز أن إيران اتهمت المملكة باستغلال اعتدائها على سفارتها كذريعة لقطع العلاقات، ما أدى بالبلدان السنية الأخرى - بما في ذلك البحرين والسودان - إلى قطع علاقاتها الدبلوماسية بإيران أيضاً.