رجال أعمال يابانيون يُصلُّون داخل أضرحة جلباً للحظ والثروة

تم النشر: تم التحديث:

شهد ضريح كاندا بالعاصمة اليابانية طوكيو، الإثنين 4 يناير/كانون الثاني 2015، تجمّع مئات من أصحاب الأعمال اليابانيين في أول أيام عمل عام 2016 لأداء الصلوات أملاً في عام جديد أفضل يجلب الرخاء لهم.

يبلغ عُمر الضريح التابع لديانة الشنتو 1300 عام، وهو شهير ضمن أوساط رجال الأعمال، حيث إنه مخصص لإلهين من آلهة الثروة السبعة. وألقى المجتعمون العملات وزجاجات الساكي داخل الضريح جلباً للحظ والثروة.

آخرون صلوا من أجل أن تزدهر أعمالهم أكثر فأكثر، وأن يظلوا بصحة جيدة لأداء العمل. وقام زوار الضريح بربط أوراق الحظ في نصب تذكاري أبيض على شكل قلب بعد قراءتها.

معظم الزوار قاموا بأداء صلاة ثانية في أحد أركان المعبد ملقين بهباتهم في صناديق مخصصة لهذه المناسبة.

ويأتي هذا في الوقت الذي تأمل فيه الحكومة اليابانية بأن تدفع الشركات لزيادة الأجور لكسر دائرة من الانكماش وضعف النمو الاقتصادي استمرت عقداً كاملاً.