صحيفة تركية: ديميرطاش طلب من روسيا صواريخ مضادة للدبابات لدعم "بي كي كي"

تم النشر: تم التحديث:
DYMRTASHWLAFRWF
ديميرطاش ولافروف | social media

قالت صحيفة صحيفة "بوغون التركية" أن زيارة صلاح الدين ديميرطاش زعيم حزب الشعوب الديمقراطي المقرب من الكرد في تركيا، إلى روسيا لم تكن لحل الأزمة بين البلدين كما ادّعى ديميرطاش، وإنما جاءت لطلب صواريخ مضادة للدبابات من طراز "AT-14" لتقديمها إلى تنظيم "بي كي كي".

زيارة ديميرطاش إلى موسكو قبل أسابيع كانت قد أثارت جدلا كبيرا في الإعلام التركي، ووجه له رئيس الوزراء التركي أحمد داوود أوغلو اتهامات بالخيانة، كما أصدر النائب العام التركي قرارا بالتحقيق معه.

صحيفة ترك برس، نقلت الاثنين 4 يناير/كانون الثاني 2016، صحيفة "بوغون" أنه بين الفترة التي قام بها ديميرطاش بالزيارة إلى روسيا، وأزمة العلاقة التي كانت بين تركيا وروسيا، مشيرة إلى أن ديميرطاش استغل الأزمة للقيام بمثل هذا الطلب، لافتة الانتباه إلى الدعم الذي جاء على لسان لافروف لحزب الشعوب الديمقراطي أثناء لقائه مع ديميرطاش، حيث أكد مرارا وقوف بلاده إلى جانب الكرد وكفاحهم لنيل حرياتهم، وأن روسيا جاهزة للتعاون معهم في هذا السياق.

ويذكر أن صواريخ "AT-14" هي صواريخ مضادة للدبابات، أنتجت عام 1994، يبلغ وزنها 27 كيلو غراما، يصل مداها إلى 5 كيلو متر، وهو صاروخ يستخدم في عدة دول منها: اليونان وسوريا والهند وإيران.