حقائق لا بد من الاطلاع عليها قبل اتباع أي "دايت"

تم النشر: تم التحديث:
NIGHT EATING
Choreograph via Getty Images

من منا لا “يعاني” من نصائح ذاك الصديق الذي نجح بعد طول عناء في خسارة جزءٍ كبيرٍ من وزنه؟ من منا لم يقع ضحية “الفتاوى” التي يمنحها خبراء التغذية يمنةً ويسرةً على الشاشات؟ ومن منا لا يحلم بجسدٍ رشيقٍ ممشوقٍ يشعر من خلاله بالرضا عن ذاته؟

لتجنيبك الوقوع ضحية النصائح المغلوطة والخبرات غير ذات القيمة، نقدم لك فيما يلي لائحة بـ “خدعٍ” ونظرياتٍ يتداولها الجميع دون أن يدققوا في مدى صحتها.


منتجات الألبان لا تنقص الوزن


الخدعة: الكالسيوم يساعد في التخلص من الدهون ومن ثم ينقص الوزن.

الحقيقة: منتجات الحليب والألبان لا تحتوي على خصائص سحرية، حيث أشارت دراسات تناولت تأثير منتجات الألبان على إنقاص الوزن إلى أن متبعي الحمية الذين يتناولون الألبان تنخفض أوزانهم بصورة أكبر من غيرهم، إلا أن هذه الدراسات لم تؤكد أن ثمة علاقة بين إنقاص الوزن بصورة كبيرة وبين تناول الألبان.

ينصح الخبراء بتناول الحليب والألبان والحرص على المنتجات خالية الدسم - لأنها تحتوي سعرات حرارية أقل وبنفس الفائدة الغذائية -، كما ينصح أيضاً بتناول 3 أكواب من الحليب واللبن يومياً لمن هم أقل من 50 عاماً.

وتشير كلية الصحة العامة بجامعة هارفرد أنه لا يوجد قدر صحي وآمن لتناول الكالسيوم يومياً، فإذا لم تفضل منتجات الألبان يمكنك تناول كمية الكالسيوم الطبيعية من حليب الصويا أو عصير البرتقال أو الشاي الأحمر أو السلمون.


ريجيم المناسبات




occasion diet

الخدعة: الريجيم المؤقت المرتبط بمناسبة محددة كالزفاف أو احتفال ما أو المصيف يساعدك في ارتداء ملابس ضيقة أو لتبدو أكثر نحافة. هذه الحالة المفاجئة من الرغبة في إنقاص الوزن يتبعها ما يسمى بالريجيم القاسي الذي يهدف إلى “النحافة السريعة”.

الحقيقة: هذه الحيل لن يقبلها جسمك، فتغيير عاداتك الغذائية لفترة وجيزة سيساعدك في إنقاص وزنك بلا شك، ولكن هذا النقص لن يدوم طويلاً، إذ سرعان ما ستسترده في صورة كيلوغرامات جديدة.


تناول البروتين والكربوهيدرات في وجبات منفصلة


الخدعة: يظن البعض أن تناول البروتين والكربوهيدرات في وجبات منفصلة يتطلب إفراز إنزيمات مختلفة للهضم، فإذا تناولت وجبة بروتين وأخرى من الكربوهيدرات، فإن ذلك سيساعدك في إنقاص وزنك.

الحقيقة: لا يوجد دليل علمي على هذه الخدعة، يقول كريستوفر غاردنر إن تناول وجبات مختلطة وتحتوي على البروتين والكربوهيدرات معاً أمر صحي لمنحك الطاقة اليومية اللازمة.


القليل من الطعام.. الكثير من الرشاقة




diet myth

الخدعة: تناول القليل من الطعام ينقص الكثير من الوزن.

الحقيقة: غير صحيح، فتناول كميات قليلة من الوجبات التي تحتوي على سعرات حرارية سينقص وزنك بالتأكيد، لكن جسمك سيدافع عن نفسه ضد محاولتك لتجويعه لتبقى على قيد الحياة، فقط إنقاص 250 سعرة حرارية من السعرات المطلوبة يومياً سيساعدك في خسارة وزنك بأمان.


أكلات الدايت


الخدعة: "أكلات الدايت" منخفضة السعرات.

الحقيقة: لا تتناول هذه الوجبات التي يتم التسويق لها كوجبات دايت، ذلك لأنها أحياناً لا تحتوي على فارق كبير من السعرات الحرارية. على سبيل المثال، إذا كان هناك منتج يحتوي 400 سعرة حرارية، ومنتج “دايت" يحتوي 250 سعرة حرارية، فعليك بتناول الكاملة الدهون لأنها الأكثر إرضاءً لك ولكن احرص على تناول القليل منها.

الخدعة: تجنب الدهون. يخدعونك بنظرية أنه كلما حرمت نفسك من الدهون، كلما نجحت في إنقاص وزنك.

الحقيقة: الدهون ليست عدوك الأول، فالدهون الصحية الموجودة بالمكسرات والأسماك وزيت الزيتون تمنح جسمك الطاقة اللازمة دون أضرار أوسعرات حرارية زائدة.


خطر الوجبات الليلية


الخدعة: تناول الطعام مبكراً، وتوقف عن الأكل بعد الثامنة مساء.

الحقيقة: الوجبات الصغيرة على فترات متقاربة أفضل، فالسعرات الحرارية لا تعرف التوقيت. فإذا كنت من محبي الحلويات مساءً، استبدل الآيس كريم بثمرة فاكهة، ولا تحرم معدتك من الطعام لمدة 5 ساعات متواصلة.


الحرمان من الكربوهيدارات


الخدعة: الكربوهيدرات تتحول إلى سكريات والتي تتحول بدورها إلى دهون مخزنة.

الحقيقة: لاتحرم نفسك من المكرونة، المسألة ليست في الكربوهيدرات بقدر ما هي في كمياتها والإضافات المرتبطة بها. فعلى سبيل المثال، - صدق أو لا تصدق - 3 أكواب من المكرونة دون الصلصلة تعادل 600 سعرة حرارية فقط.

حول الويب

الرجيم حقائق واسرار وافضل اوقات العام لبدء الريجيم د/محمد خيري ...

ريجيم الأناناس... حقائق صادمة | مجلة الجميلة

نصائح للتخلص من الكرش بدون رجيم - حقائق واكتشافات

حميتي | وصفات طعام و حقائق غذائية في الريجيم و الحمية

6 شائعات غذائية تصيب بالسمنة