تحول إلى "بطل أمستردام".. شاهد لاجئاً سورياً يغامر بحياته لإنقاذ هولندي من الغرق

تم النشر: تم التحديث:

غامر اللاجئ السوري محسن العبيدي بحياته ولم يأبه بالموت غرقاً أو من شدة البرد، وغلبت عليه مروءته وألقى بنفسه في إحدى القنوات المائية بأمستردام لإنقاذ أحد الهولنديين من الغرق، فيما وصفه الإعلام الهولندي ببطل أمستردام.

مقطع فيديو انتشر بشكل كبير على الشبكات الاجتماعية يظهر رجلاً على وشك الغرق ويصارع الماء والبرد القارس يوم عيد الميلاد في قناة المحطة الرئيسية في أمستردام، ليسارع شاب تبين فيما بعد أنه لاجئ سوري لإنقاذه من الغرق.

مواقع صحفية أكدت أن الشاب السوري هو محسن العبيدي من قرية البقعان التابعة لريف محافظة دير الزور السورية، وأنه نقل إلى المستشفى بعد أن شارف على التجمّد من شدة البرد بعدما جازف بحياته.

ونقلت صحيفة هولندية عن بطل أمستردام قوله: "أنا مدين لهولندا التي استقبلتني بكل شيء، وهذا أقل ما يمكنني فعله لرد الجميل لهذا البلد وأهله".