تركيا تفرض تأشيرة دخول على السوريين القادمين جواً مع بداية 2016

تم النشر: تم التحديث:
SYRIANS IN TURKEY AIRPORT
فرض تأشيرة دخول للسوريين إلى تركيا | ASSOCIATED PRESS

ذكرت مصادر من الخطوط الجوية التركية وصول تعميم من وزارة الخارجية في أنقرة يؤكد ضرورة وجود تأشيرة دخول البلاد مع المواطنين السوريين، على أن يطبق القرار اعتباراً من 8 يناير/ كانون الثاني ٢٠١٦، فيما يأتي القرار وسط دعوات أوروبية للحد من دخول السوريين إلى دول الاتحاد الأوروبي وبعد اكتشاف عدد من جوازات السفر السورية المزورة.

"هافينغتون بوست عربي"، تواصلت مع عدد من مكاتب الطيران في كل من قطر ومصر ولبنان وسوريا والتي أكدت بدورها وصول هذا التعميم، بالإشارة إلى عدم حجز بطاقات سفر لأي سوري دون الحصول على تأشيرة سفر مسبقاً دون ذكر تفاصيل أكثر حول آلية الحصول على هذه التأشيرة.

يذكر أنه لا يوجد خط جوي مباشر بين تركا وسوريا، بسبب ظروف الحرب القائمة في البلاد منذ 5 سنوات مضت.

وفي سياق متصل أكدت مصادر إعلامية تركية لـ "هافينغتون بوست عربي" أن قراراً صدر من وزارة الخارجية التركية بخصوص فرض تأشيرة دخول إلى تركيا للسوريين القادمين عبر المطارات"، حسب صحيفة ترك برس.

وأضاف المصدر الذي رفض ذكر اسمه أن موضوع "فرض التأشيرة محصور فقط بالقادمين عبر المطارات الدولية ولا يندرج القادمون عبر الممرات الحدودية البرية من سوريا ضمن هذا القرار".

وذكر المصدر الإعلامي أن "القرار صدر بداية ديسمبر/ كانون الأول، لكن منعاً لتدفق الكثير من السوريين إلى تركيا تم التحفظ عليه"

وانتشرت تغريدات على تويتر تتحدث عن القرار.

وكانت صحيفة بيلد الألمانية ذكرت في وقت سابق أن الحكومة التركية اتخذت قراراً بفرض تأشيرة الدخول إلى أراضيها بحق السوريين وذلك تماشياً مع مطالب الاتحاد الأوروبي في المحادثات الثنائية التركية الأوروبية من أجل الحد من أزمة اللاجئين.

وأثير في الآونة الأخيرة ملف جوازات السفر السورية المزورة، وسرت دعوات أوروبية للحد من دخول السوريين إلى دول الاتحاد خوفاً من تسلل عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية داعش بينهم.

فيما لم يتسنَّ لـ"هافينغتون بوست عربي" التأكد من صحة القرار من أحد المسئولين الأتراك.

حول الويب

خاص لسيريانيوزالسوريون ممنوعون من دخول تركيا بدون فيزا اعتبارا من ...

عرب وأجانب يشترون جوازات سفر سورية ليهاجروا بها إلى أوروبا | السورية ...

تجارة جوازات السفر.. جنسيات بديلة للبيع | المساء | الرأي الحر والخبر ...