أنباء عن اعتقال أبوعمر الشيشاني في عملية إنزال جوي جنوب كركوك

تم النشر: تم التحديث:
ABWAMR
AP

تواترت أنباء، الاثنين 28 ديسمبر/كانون الأول 2015، عن اعتقال القائد العسكري لتنظيم الدولة الإسلامية "داعش" في العراق، أبوعمر الشيشاني، بعد عملية الإنزال الجوي التي نفذتها القوات الأميركية والكردية جنوب كركوك.

ونقلت وسائل إعلام عراقية عن مصادر أن "القوات الأميركية الخاصة اعتقلت قائدين آخرين من قادة التنظيم مع الشيشاني وقتلت 7 آخرين في عملية إنزال جوي نفذتها الجمعة الماضي في ناحية الرياض داخل كركوك"، بحسب ما ذكر موقع "روسيا اليوم".

وكان مصدر أمني في محافظة كركوك أفاد، السبت الماضي، بأن قوات خاصة مشتركة نفذت عملية إنزال جوي على محكمة تعود للتنظيم ومقرات أخرى في ناحية الرياض جنوب غربي كركوك، وقال إنها عثرت على وثائق مهمة واعتقلت عدداً من عناصر تنظيم الدولة الإسلامية.

يُذكر أن هذه العملية هي الثانية من نوعها التي تنفذها قوات أميركية خاصة في كركوك بالتعاون مع قوات جهاز مكافحة الإرهاب التابع لإقليم كردستان، حيث نفذت عملية إنزال جوي في 22 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

ولم يتسنّ لموقع "هافينغتون بوست" التأكد من صحة هذه الأنباء.

ووُلد طرخان باتيرشفلي، الملقب بأبوعمر الشيشاني، في جورجيا، كما ترأس جماعة "جيش المهاجرين والأنصار" التي ضمت مسلحين من الشيشان، ثم أعلن بيعته لتنظيم الدولة الإسلامية وأصبح في عام 2013 قائداً رئيسياً لقوات التنظيم شمالي سوريا.