"خطوة".. مؤسسة تعليمية ترضي طموح الشباب السورى في مصر

تم النشر: تم التحديث:
YWMASHSHBABALRBYMUSSTKHTWH
شباب مؤسسة خطوة | social media

"نسعى إلى نشر فكرة العمل التطوعي، ونعمل لتكوين مؤسسة قادرة على مساعدة أكبر عدد ممكن من الطلاب الوافدين في كافة احتياجاتهم في مصر ورفع مستوى الوعي لديهم لبناء جيل شباب ذي خبرات عالية وقادرة على تخطي المصاعب".

تلك هى رسالة مؤسسة "خطوة" التى بدأت في مصر، بعد توافد الآلاف من السوريين إليها خوفاً من الموت تحت القصف الذي تتعرض له سوريا كل يوم منذ بداية الثورة فيها.

سامي الأحمد مؤسس خطوة نيتورك التعليمية في مصر، قال لـ"هافينغتون بوست عربي" إن الهدف من هذه المؤسسة هو مساعدة الطلاب السوريين المقيمين في البلاد على إكمال تعليمهم بأسهل طريقة ممكنة، بعد أن اضطرتهم ظروف الحرب إلى ترك بلادهم.

يذكر أن عدد الطلاب السوريين المسجلين في المدارس المصرية تخطى الـ40 ألف طالب وطالبة، وذلك بخلاف الطلاب المسجلين في مرحلة التعليم الجامعى، والذين واجهوا الكثير من المشكلات عندما أتوا إلى مصر، لكن معظم هذه المشكلات بدأت تتلاشى مع ظهور مؤسسة "خطوة" في الصورة.

بدقيقتين ملخص عن اعمال السنة التانية لخطوة

بمناسبة الذكرى الثانية لتاسيس خطوةتعرف معنا على اعمال خطوة للعام الماضيبالعلم نحيا من جديد

Posted by Khatwa - gathering of Syrian students in Egypt on Thursday, July 16, 2015


"خطوة" تجمع السوريين في مصر


بدأت هذه المبادرة في 15 يوليو/تموز 2013، على يد سامى الأحمد الطالب في كلية طب الأسنان ومعه إكرام الأحمد، ومصعب زياد، وآخرون، حتى وصل فريق العمل حالياً إلى 100 عضو.

وهى مؤسسة مستقلة غير سياسية أو ربحية، تعمل جنباً إلى جنب مع منظمات المجتمع المدني لدعم الشباب السوري في مصر، وتتطلع للانخراط في التعليم من خلال تزويد الشباب بأفضل الحلول للمشاكل التعليمية التي يواجهونها وخاصة المشاكل المتعلقة بطلبات التسجيل، والمساعدة في إنهاء الإجراءات القانونية للمعيشة وتقديم النصائح والإرشادات المتعلقة بالسكن والموارد.


إنجازات "خطوة"


"منذ بداية فريق عمل "خطوة" في مصر، أراد الفريق أن يكون ريادياً في العمل التطوعي وفي الخدمات التى يقدمها إلى الطلاب السوريين، لذلك بدأ الفريق في معرفة وفهم واكتساب الخبرات اللازمة للتعامل مع المؤسسات التعليمية في مصر، من أجل تسهيل تسجيل الوافدين في المدارس أو الجامعات المصرية، وهم بمنأى عن الإجراءات الحكومية المعقدة أحيانا" حسبما قال الأحمد.
ويؤكد الشاب السوري أحمد شلبي، لـ"هافينغتون بوست عربي" إنه عندما تواصل مع فريق "خطوة" عبر موقعهم على شبكة الإنترنت، قدموا له الاستفسارات اللازمة والحلول المناسبة له حتى يستطيع الالتحاق بالجامعة، فهى كمنظمة طلابية تقدم خدمات لم تقدمها الجهات السورية الرسمية له في مصر، فهى تقدم كافة الإجابات التى تدور في ذهن كل وافد.

لم تتوقف خدمات الفريق عند هذا الحد، فهناك الكثير من الخدمات التى يقدمها موقع "خطوة"، وهى: "معلومات كاملة عن الدراسة في مصر، المنح الخارجية، بالإضافة إلى أخبار التعليم في مصر، وفيديوهات مفصلة لخطوات التسجيل والدراسة، شرح عن طرق دراسة بعض المواد في المدارس المصرية، وكيفية المعيشة في مصر.. كل ذلك يوجد في أبواب مفصلة بالموقع.


"خطوة" في أرقام


ساهمت خطوة منذ بدايتها على توفير فرص عمل لأكثر من 200 شاب، ومساعدة أكثر من 100 طالب لإيجاد شريك سكن، وإنهاء إجراءات تسجيل 3300 طالب سوري تقريبا في الجامعات المصرية، قدمت نصائح إلى أكثر من 15 ألف مواطن سوري عبر مواقع التواصل الاجتماعى عن كيفية الحياة في مصر، نالت مبادرة "خطوة" المركز الثالث في مسابقة "منظمة جسور" لرياديي الأعمال حول العالم لعامي 2014-2015.


أنشطة ترفيهية


لم يهمل فريق "خطوة" الجانب الترفيهي، من أجل منح الطلاب السوريين فترة للاسترخاء وتجديد النشاط، لذلك يعلنون خلال العام الدراسي عن تنظيم رحلات تعريفية بمصر، بالإضافة إلى دعوة الطلاب للمشاركة في كل فعالية يساهم فيها فريق خطوة، مثل: "يوم الشاب العربي الذي أقيم في كلية الإعلام بجامعة القاهرة، ويوم المرأة العالمي في الجامعة الأميركية".

وأخيرا تسعى "خطوة" إلى أن يتلقى كل طالب سوري التعليم اللازم والمناسب له، بشكل يكفل له كرامته ويرضي طموحه.

حول الويب

خطوة.. مؤسسة تعليمية مميزة لدعم الطلاب السوريين في مصر - أراجيك