فاز بنحو نصف مليون دولار.. لاجئ أنقذه خفر السواحل الإسبان من الغرق قبل 8 أعوام

تم النشر: تم التحديث:
SS
LFI

فاز لاجئ سنغالي أنقذه خفر السواحل من الغرق قبل 8 أعوام، بجائزة يانصيب بقيمة 440 ألف دولار في إسبانيا، حسبما نقلت صحيفة الغارديان البريطانية عن وسائل إعلام إسبانية الأربعاء 23 ديسمبر/كانون الأول 2015 .

وكان الشاب السنغالي الذي يدعى "نجام" وصل إلى إسبانيا قبل 8 أعوام عقب مغامرته بحياته من سواحل المغرب في قارب خشبي.

حملت تذكرة يانصيب الفائزة بالسباق رقم 79140، وكانت بين 1600 تذكرة في مسابقة الجوردو الإسبانية الشهيرة لليانصيب لعام 2015.

وتم الإعلان عن فوز الشاب السنغالي بالجائزة الثلاثاء 22 ديسمبر/ كانون الأول 2015.

وكانت التذكرة الفائزة قد بيعت في روكويتاس دي مار بمحافظة ألميريا جنوبي إسبانيا، للشاب البالغ من العمر 35 عاماً، والذي يعيش حالياً مع زوجته المهاجرة.

وقال نجام بينما كان يحمل التذكرة الفائزة: "إنني فقط لا أستطيع تصديق ذلك، يمكنني إخباركم أنه في بعض الأيام لم يكن لدينا 5 يوروهات".

وصل نجام وزوجته قبل 8 أعوام إلى منتجع جزيرة تينيريفي، وهي جزء من جزر الكناري الإسبانية في المحيط الأطلسي قبالة سواحل المغرب.

ومنذ الوصول إلى إسبانيا، عانى نجام وزوجته للبقاء على قيد الحياة، وعملوا بقطف الثمار في حقل بشكل مؤقت، وبالصوبات الزجاجية في منطقة تبعد عن ألميريا كيلومترات، قبل أن يتم فصلهما في وقت سابق من العمل.

يذكر أن جائزة اليانصيب الأسبانية السنوية التي يتم الإعلان عن جوائزها في رأس السنة، ويطلق عليها "الجوردو" أو "الرجل السمين" تعتبر واحدة من أغنى سباقات اليانصيب حول العالم، وقد وصلت مبيعاتها إلى 2.2 مليار يورو هذا العام.

ويتم عقد منافسة اليانصيب سنوياً في أعياد الميلاد دون انقطاع منذ عام 1812، وحتى خلال الحرب الأهلية الإسبانية التي امتدت بين أعوام 1936 وحتى 1939،لم يتوقف عقد المنافسة.