اتهامات للنظام السوري باستخدام "غاز السارين السام" في قصف معضمية الشام

تم النشر: تم التحديث:

اتهم ناشطون سوريون الأربعاء 23 ديسمبر/ كانون الأول 2015 قوات النظام باستخدام "غازات سامة" خلال قصفها ليلاً مدينة معضمية الشام القريبة من دمشق، ما تسبب بمقتل 5 أشخاص على الأقل وإصابة العشرات.

وذكرت "تنسيقية مدينة معضمية الشام" التي تضم ناشطين محليين أن الأسد استخدم الكيماوي على مدينة معضمية الشام"، في إشارة إلى هجوم سابق تعرضت له المدينة بالسلاح الكيميائي في أغسطس/ آب 2013 وتسبب بمقتل المئات وبينهم عدد كبير من الأطفال.

التنسيقية أكدت على حسابها في فيسبوك إلقاء طيران النظام 4 براميل متفجرة تحتوي على الغازات السامة.

ونشر ناشطون مقاطع فيديو من داخل أحد المشافي الميدانية تظهر أماً تنتحب على ابنها الذي قتل جراء هذه الهجمات وتقول وهي تصرخ "قل لي أنك نائم".

وفي مشاهد أخرى، تظهر جثتا رجلين على الأقل، أحدهما يرتدي سروالاً عسكرياً، وتسيل الدماء من فم أحدهما. ويقول أحد الاشخاص في الشريط إنهما قتلا جراء تنشق الغارات السامة رغم عدم تعرضهما لأي إصابة.

ويضع رجل آخر كمامة ليتمكن من التنفس، فيما يستلقي مصاب آخر على حمالة وحوله مسعفون يعمل أحدهم على سحب الدماء من فمه بواسطة مضخة موصولة بأنبوب.

وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان من جهته عن مقتل "خمسة مقاتلين من الفصائل الإسلامية جراء قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة على الأطراف الجنوبية لمعضمية الشام" من دون أن يتمكن من تأكيد استخدام غازات سامة في القصف.

شاهدوا أصداء البراميل المتفجرة، وردة فعل طفلة لم تهتز قيد أنملة جراء براميل الأسد الإراهابية

‎Posted by ‎المركز الإعلامي لمدينة معضمية الشام‎ on‎ 22 ديسمبر، 2015


النظام ينفي استخدام غازات سامة


مصدر أمنى سوري في دمشق نفى استخدام غازات سامة في معضمية الشام. وأوضح أن "الجيش يستخدم أسلحته التقليدية" معتبراً أن هذه الاتهامات "لا أساس لها من الصحة".

وقال المصدر "هذه ترهات ودعاية رخيصة وأسطوانة مشروخة يحاولون من خلالها تبرير هزائمهم أمام مشغليهم".

وشهدت معضمية الشام هدوءاً نسبياً منذ نهاية عام 2013 وتعد منطقة مصالحة، وفق المرصد. لكنها تشهد منذ أيام اشتباكات على أطرافها الجنوبية وتتعرض لقصف مدفعي وجوي بالبراميل المتفجرة من قوات النظام.


النظام ينفي استخدام غازات سامة



الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، أبرز تشكيلات المعارضة في الخارج، اتهم في بيان الأربعاء قوات النظام باستخدام "غاز السارين السام" في معضمية الشام، معتبراً ذلك بمثابة "تحد صارخ لقرارات مجلس الأمن واستهزاء بالشرعية الدولية".

وقتل المئات في أغسطس/آب 2013 جراء هجوم لقوات النظام بالغازات السامة على الغوطة الشرقية ومعضمية الشام، أبرز معاقل المعارضة الواقعة في ريف دمشق. ونفت الحكومة السورية حينها استخدام غازات سامة، لكن الأمم المتحدة أكدت في أيلول/ سبتمبر 2013 أن لديها "أدلة واضحة" على استخدام غاز السارين.

وتم في اللحظة الأخيرة تجنب ضربة عسكرية أميركية على مواقع للنظام بفضل اتفاق مع روسيا، أبرز حلفاء دمشق، حول تدمير الترسانة الكيميائية السورية.

وأعلن البنتاغون في أغسطس/ آب 2014 تدمير كل الأسلحة الكيميائية السورية على متن سفينة أميركية في البحر المتوسط تنفيذاً لقرار مجلس الأمن الدولي في 27 أيلول/ سبتمبر 2013.



حول الويب

شهادات طبية تُرجِّح استخدام نظام الأسد لغاز السارين في معضمية الشام ...

بعد احيائه ذكرى مولد النبي .. بشار الأسد يأمر بقصف معضمية الشام ...

بعد أن شارك بإحياء عيد المولد النبوي .. بشار الأسد يرتكب مجزرة ...

الأسد يستهدف معضمية الشام بالغازات السامة (صور + فيديو) - عدد المشاهدات

معضمية الشام تشهد الولادة الـ 14 من الأطفال المشوهين وعشرات حالات ...

شبكة الثورة السورية - Syrian Revolution Network‏ - Facebook

S.N.N | شبكة شام‏ - Facebook

غاز الطبخ أزمة متكررة في الخرطوم - الجزيرة

شقيق بشار الأسد يقصف المعضمية بالكيميائي ويقتل مدنيين | البوابة

النظام يحكم حصار معضمية الشام ويغلق معبرها الوحيد

بعد أن شارك بإحياء عيد المولد النبوي .. بشار الأسد يرتكب مجزرة كيماوية جديدة في معضمية الشام ( صور + فيديو )

"الفرقة الرابعة" تنفذ تهديدات "بوتين" وتقصف معضمية الشام بالكيماوي

10 قتلى في قصف للنظام بـ"الغازات السامة" غربي دمشق

الهدن المحلية في سوريا متنفس للمدنيين حتى نضوج الحل السياسي الشامل

من منجزات “بشار الأسد”…الطفل المشوه السابع في معضمية الشام

إعلام النظام يعترف باستخدام جيش بشار الأسد لغاز الكلور السام في معارك حلب الأخيرة

الطفل المشوه الثامن في معضمية الشام نتيجة غاز السارين

أوباما يطالب بفترة انتقالية بسوريا دون الأسد

بشار الأسد يتهم فرنسا بـ ” دعم الإرهاب ” في سوريا