أوغلو: أسلوب بوتين لا يليق برجل دولة.. وأنقرة لن تسمح بأي إملاءات

تم النشر: تم التحديث:
DAVUTOGLU
داوود أوغلو | Anadolu Agency via Getty Images

قال رئيس الوزراء التركي أحمد داوود أوغلو السبت 19 ديسمبر/كانون الأول 2015، إن بلاده مستعدة لإجراء لقاءات مع روسيا، وتبادل كافة الآراء، ولكنه أكد أن أنقرة لن تسمح أبدا بأن يملي عليها شيئا.

أوغلوا قال في تصريحات صحفية إن تهجم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على تركيا قبل يومين أسلوب لا يُليق برجل دولة.

وأضاف اوغلو "أعلنا مرارًا تطبيق قواعد الاشتباك، عندما يتعلق الأمر بأمن حدودنا، لذا لا يحق لأي جهة أن تطالبنا بتقديم تنازلات بهذا الصدد".

كما أكد أن بلاده ستواصل اتباع نفس السياسية في المستقبل، وقال "روسيا تفرض عقوبات اقتصادية ضدنا، ونستغرب ذلك، حيث أن هذه العقوبات لا تتوافق مع مفاهيم دولة كبيرة".

أوغلو قال حول أزمة أنقرة وبغداد إن تركيا ستواصل موقفها المبدئي في حماية وحدة العراق، وسلامة أراضيه، حتى لو تخلى الجميع عن ذلك، مضيفاً أن أنقرة ستواصل جهودها وموقفها الحازم لحماية وحدة أراضي دول الجوار، وتطهير المنطقة من المنظمات الإرهابية.

حول الويب

أنقرة تسعى للتهدئة وموسكو تصعد بإجراءات اقتصادية - الجزيرة

بوتين: تركيا ستندم على إسقاط الطائرة.. وأوغلو: روسيا تستحضر آلة ...

محللون أتراك: تهديدات بوتين لأنقرة بدون معنى