الشيخوخة تضرب أوروبا والقارة تحتاج مزيداً من الأطباء والممرضات لرعاية كبار السن

تم النشر: تم التحديث:
THE ELDERLY IN EUROPE
الشيخوخة أزمة تواجه أوربا | ASSOCIATED PRESS

قالت منظمة الصحة العالمية، الجمعة 18 ديسمبر/كانون الأول 2015، إن أوروبا بحاجة لمزيد من الأطباء والممرضات لتلبية احتياجات المستقبل؛ بسبب زيادة نسب الشيخوخة التي تعاني منها معظم دول القارة.

المنظمة أكدت أن "عدد المهنيين الصحيين قد لا يكون كافياً لتلبية الاحتياجات المستقبلية في المنطقة، بسبب شيخوخة السكان، رغم زيادتهم 10% في السنوات الـ10 الأخيرة".

أحدث تقرير يشير إلى أن متوسط ​​عمر الأطباء في أوروبا في تزايد مستمر، لافتاً إلى أن متوسط عمر ثلث الأطباء في الإقليم يبلغ الآن 55 عاماً، تقريباً بزيادة قدرها 6% عما كان عليه قبل 7 سنوات.

وأضاف أن "نقص عدد الممرضات يثير قلقاً كبيراً؛ لأنهن يلعبن دوراً مهماً في رعاية المسنين أكثر من غيرهن"، مشيراً إلى أن "عددهن في بعض الدول أقل 9 أضعاف عن عددهم في دول أخرى".

وأوضح أن "أقل من ممرضة مقابل طبيب واحد في جورجيا واليونان، بينما في فنلندا وأيرلندا هناك ما بين 4 و5 ممرضات لكل طبيب".

وطالب التقرير بـ"ضرورة زيادة عدد الأطباء، لتعزيز الرعاية الصحة في المنطقة الأوروبية"، لافتاً إلى أن "النسبة بين المتخصصين إلى الممارسين العامين ما بين 1 إلى 3.2".