شاهد.. خفر السواحل التركي ينقذ طفلاً سورياً من الموت بطائرة بعدما غرق قارب يحمله

تم النشر: تم التحديث:

أنقذ أمن السواحل التركي طفلاً سورياً يبلغ من العمر 3 سنوات من الغرق، بعد أن غمرت المياه القارب الذي كان يحمله رفقة لاجئين آخرين، وهم يحاولون العبور إلى جزيرة كوس اليونانية عبر بحر إيجه، انطلاقاً من السواحل التركية.

وحسب ما نشره موقع aheber التركي، فإن قوات خفر السواحل التركية خرجت في عملية بحث، بعد أن تبلغت بإخبارية تفيد بركوب لاجئين قارباً للانتقال إلى اليونان، قبل أن تغمره المياه وسط البحر.

ويضيف الموقع أن غرق القارب الذي كان يحمل 50 لاجئاً، تصادف ووجود سفينة تجارية على مقربة منه، لتنقذ راكبيه من موت محقق، غير أن الطفل ذا الأعوام الثلاثة سقط من حضن أمه إلى الماء أثناء محاولتها صعود السفينة.

وتدخل طاقم طائرة هيلكوبتر تابعة لخفر السواحل التركي لإنقاذ الطفل بعد قضائه 10 دقائق فوق الماء، بمساعدة سترة النجاة التي كان يلبسها.

وحسب ما صرح به دمير كيران، ضابط برتبة رقيب في خفر السواحل التركي، منقذ الطفل، فقد تم الاستعانة بحبل من أجل حمله من البحر، بعد أن نزل هو وسبح مسافة حتى بلغ موضعه.

ويقول دمير كيران عن الطفل السوري بعد إنقاذه إنه "بعد 5 دقائق من إخراجه من الماء، عاد إلى وعيه وبدأ يبتسم"، ليتم تسليمه بعدها في مطار "كوجا سيد"، بمدينة باليكإسير (جنوب مرمرة)، مؤكداً أن صحته جيدة بعد نقله إلى المستشفى.