تركيا ترد على مقاطعة الروس بتخفيضات مغرية للسياح العرب

تم النشر: تم التحديث:
TOURIST TURKEY
ASSOCIATED PRESS

صرّح رئيس المجلس التنفيذي لمنطقة جنوب مرمرة في جمعية وكلاء السياحة الأتراك "تورساب"، محمد أكوش، بأن السائحين الروس المقرر قضاؤهم عطلة رأس السنة في جبل أولودا بمدينة بورصا ألغوا حجوزاتهم، ما عاد بالفائدة على السائحين القادمين من الدول العربية ليستفيدوا من عروضٍ مخفضة لقضاء عطلة رأس السنة في جبل أولودا.

وذكرت وكالة "إخلاص" للأنباء أن المنطقة السياحية في مدينة بورصا تضم حوالي ٣٠ فندقاً وتتسع لـ٥٠٠٠ سائح، وتحضيرات رأس السنة جارية في جبل أولودا من قبل الشركات السياحية التركية، ولكن في ظل الأزمة الروسية التركية ألغى معظم السائحين الروس حجوزاتهم التي شكلت حوالي ٢٥٪؛ ما عاد بالفائدة على السياح الداخليين من المدن التركية، وكذلك على السياح من المنطقة العربية، حيث بدأت عروض تخفيض على فعاليات رأس السنة.

وفي سياق متصل ذكر أكوش أنه مع عروض التخفيض هناك حركة سياحية كبيرة في منطقة أولودا، حيث وصلت نسبة الغُرف المحجوزة ٨٠٪.

وأضاف أكوش قائلاً: "يجرى إعداد البرامج السياحية المخصصة لرأس السنة على قدم وساق، من خلال عمل جماعي بين الفنادق وشركات السياحة للوصول إلى أسعار مناسبة قياساً بالأعوام الماضية، وننتظر حضوراً عربياً في حفل رأس السنة".

يُذكر أن عدد السائحين الروس الذي دخلوا تركيا في عام ٢٠١٥ وصلوا إلى ٥ ملايين سائح.