نخب إسرائيلية تحتفي بدعوات ترامب لمنع دخول المسلمين أميركا

تم النشر: تم التحديث:
DEMONSTRATIONS AGAINST TRUMP
تظاهرات ضد ترامب في أميركا | ASSOCIATED PRESS

احتفت نخب إسرائيلية بالخطاب العنصري للمرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية الأميركية دونالد ترامب، متحدية بذلك الموقف الرسمي لحكومة بنيامين نتنياهو.

بحسب صحيفة العربي الجديد أعلن مفكراً وشاعراً يمثل الوسط الصهيوني بني تسيفر تأييده لمواقف ترامب العنصرية تجاه المسلمين.

وفي مقال نشرته صحيفة "هآرتس" في عددها الصادر الإثنين، زعم تسيفر أن ترامب يمثل نمطاً قيادياً أفضل من النمط القيادي الذي يعكسه الرئيس الأميركي الحالي باراك أوباما "لأنه يخلو من الوهم الذي يحاول أوباما ترويجه من خلال تصوير كل الناس على أنهم رائعون".

وهاجم تسيفر "نفاق" أوساط الحكم وبعض النخب الإسرائيلية التي انتقدت خطاب ترامب، مشيراً إلى أن إسرائيل منذ تأسيسها تطبق نظرية ترامب.

وتساءل: "أليست المعاملة التمييزية التي يتعرض لها المسلمون والعرب عند وصولهم مطار بن غوريون تدلل على أن إسرائيل سبقت بالأفعال ترامب".

واعتبر تسيفر أن ترامب أفضل بكثير من كل من الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند والمستشارة الألمانية أنجيلا مركيل، لأنهما يخشيان اتهام المسلمين بالتسبب في العمليات الإرهابية التي هزت فرنسا أخيراً".

ويتفق تسيفر مع الأديب اليهودي الجزائري الأصل بوعلام سنسال، الذي اعتبر الإسلام "نازية القرن الحادي والعشرين".

فيما قال الكاتب اليميني أرئيل سيغال إنه على الرغم من الطابع "الفظ" لخطاب ترامب، فإنه يعبر عما يعتقده الجميع في الغرب.

وفي مقال نشرته أمس صحيفة "ميكور ريشون"، رفض سيغال اعتبار خطاب ترامب تأجيجاً للإسلاموفوبيا، مشدّداً على أن هذا المصطلح غير صحي "لأن الخوف من الإسلام المتطرف يستند إلى أسس ومبررات متينة". واعتبر سيغال أن سلوك وممارسات تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) تدلل على أن تحذيرات ترامب في محلها، وأن هناك حاجة لاتخاذ إجراءات لتأمين الغرب في مواجهة هذا التهديد.

أما الكاتب شمعون زين، فرأى أنّ الوقائع تؤكّد صوابية خطاب ترامب، مشدّداً على أنّ سماح أوروبا للمسلمين بدخول أراضيها هو السبب الرئيس وراء تدهور مستويات الشعور بالأمن الشخصي داخل القارة العجوز.

وفي مقال نشره في مدونته، قال زين إنه على الرغم من أنّ ترامب "لم يتحل بالحكمة في طريقة إيصاله رسائله، إلا أنه محق في كل قاله على اعتبار أن قطاعات واسعة من الجمهور الأميركي في مناطق كثيرة في الغرب تؤيده".

وهاجم الحاخام بنتسي غوفشتاين، زعيم منظمة "لاهفا" الإرهابية اليهودية، التي ينفذ عناصرها اعتداءات يومية ضدّ الفلسطينيين في القدس المحتلة، على حسابه على موقع "تويتر"، النواب الإسرائيليين الذين انتقدوا ترامب بسبب إعلانه عن نيته زيارة المسجد الأقصى.