لبنان يوقف هانيبال القذافي بتهمة إخفاء معلومات حول الإمام الصدر

تم النشر: تم التحديث:

استجوب القضاء اللبناني، الاثنين 14 ديسمبر/كانون الأول 2015، هانيبال القذافي، نجل العقيد الليبي الراحل معمّر القذافي، وأصدر بحقه مذكرة توقيف بتهمة "كتم معلومات" حول قضية إخفاء الإمام موسى الصدر رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى في ليبيا.

السلطات اللبنانية كانت تسلّمت القذافي ليل الجمعة بعد ساعات على إعلان مجموعة مسلحة خطفه بعد "استدراجه" من سوريا قبل أن تفرج عنه في منطقة البقاع (شرق).

وظهر القذافي في شريط فيديو وزّعه الخاطفون وهو متورم العينين، ومطالباً كل من لديه "أدلة" حول قضية الصدر إلى "تقديمها فوراً ومن دون تلكؤ وتأخير".

وحقق قاضي التحقيق العدلي مع هانيبال القذافي، بصفته "مدعى عليه في قضية إخفاء الإمام موسى الصدر ورفيقيه الشيخ محمد يعقوب والصحفي عباس بدر الدين، وقرر بعد انتهاء استجوابه إصدار مذكرة توقيف وجاهية بحقه بجرم كتم المعلومات حول هذه القضية".

وتحمّل الطائفة الشيعية في لبنان معمّر القذافي مسؤولية اختفاء الصدر الذي شوهد للمرة الأخيرة في ليبيا في 31 أغسطس/آب 1978 بعد أن وصلها بدعوة رسمية مع رفيقيه، لكن النظام الليبي السابق دأب على نفي هذه التهمة، مؤكداً أن الثلاثة غادروا طرابلس متوجهين إلى إيطاليا، ونفت روما دخولهم إلى أراضيها.

القضاء اللبناني كان قد أصدر مذكرة توقيف بحق معمّر القذافي في عام 2008 بتهمة التحريض على "خطف" الصدر.

وقال محامي عائلة الصدر، شادي حسين، إنه تقدم وزميله خالد الخير بشكوى ضد هانيبال أمام النيابة العامة التمييزية "بجرم التدخل بالخطف باعتبار أن هذا الجرم يبقى مستمراً طالما أن المخطوفين لا يزالون في السجون وباعتبار أن المدعى عليه هو أحد أبناء المتهم الرئيسي في قضية إخفاء الإمام الصدر وهو معمر القذافي".

هانيبال متزوج من اللبنانية ألين سكاف، ومنعت السلطات اللبنانية عام 2011 طائرة خاصة كانت تقلها من الهبوط في مطار بيروت الدولي.

واستقطب هانيبال وزوجته الأضواء في صيف 2008 بعد توقيفهما في جنيف بتهمة إساءة معاملة اثنين من خدمهما، وقد أخلي سبيلهما بعد 3 أيام بكفالة نصف مليون فرنك سويسري (334 ألف يورو).

ولجأ هانبيال مع والدته صفية فركش وشقيقته عائشة وشقيقه محمد، في أغسطس/آب 2011 بعد اندلاع الأحداث في ليبيا، إلى الجزائر قبل أن ينتقل أفراد من العائلة إلى سلطنة عُمان في 2013.

وقتل 3 من أبناء القذافي هم: معتصم وسيف العرب وخميس، فيما ألقي القبض على سيف الإسلام في نوفمبر/تشرين الثاني 2011 وتتم محاكمته في ليبيا، كما هو حال أخيه الساعدي القذافي الذي تسلمته طرابلس من النيجر في مارس/آذار 2014.

وقتل معمّر القذافي في منطقة سرت (360 كلم شرق طرابلس) في أكتوبر/تشرين الأول 2011 بعد سقوطه في قبضة مقاتلي المعارضة.

حول الويب

إطلاق سراح هانيبال نجل معمر القذافي بعد خطفه في لبنان | أخبار | DW ...

خاطفو هانيبال القذافي استدرجوه من سوريا إلى لبنان | أخبار سكاي نيوز ...

خاطفو هنيبال القذافي في لبنان يطلقون سراحه (فيديو) | البوابة

لبنان يستجوب هانيبال القذافي بشأن اختفاء الصدر | البوابة

بالفيديو ..مجموعة لبنانية تختطف نجل القذافي للمطالبة بمعلومات عن ...

تفاصيل عملية اختطاف هنيبعل القذافي في لبنان - RT Arabic