شاهد.. السعفة الذهبية من يد عمال المناجم إلى منصات تتويج نجوم العالم

تم النشر: تم التحديث:

الفوز بالسعفة الذهبية، حلم يراود جميع المخرجين، غير أن المعدن الثمين الذي تصنَع منه الجائزة يقطعُ آلاف الكيلومترات قبل أن يصل إلى مدينة كان الفرنسية، انطلاقاً من منجمِ لايانادا في جنوب كولومبيا، حيث يعكف عمال المناجم أمثال إديسون على إزالة كميات كبيرة من التراب لاستخراجِ الذهب.

ذهب هذا المنجم فريد من نوعه: فبحسب تصنيف منظمة "فيرمايند" الدولية، يراعي استخراجه البيئة وقواعد العمل الملائمة للعمال الذين يملكون المناجم.

وقد بدأت متاجر المجوهرات الفاخرة في أوروبا بتطبيق معايير جديدة عبر السعي للحصول على مزيد من الضمانات لدى شراء المواد الأولية.

وهكذا تنتهي رحلة الذهب "النظيف" من جبال الأنديس الكولومبية... بين أيدي أعظم المخرجين.