مقتل 23 شخصاَ بحريق في مستشفى للأمراض النفسية بروسيا

تم النشر: تم التحديث:

لقي 23 شخصاً مصرعهم في حريق شب ليل السبت الأحد 13 ديسمبر/ كانون الأول 2015 في مستشفى للأمراض النفسية والعصبية في منطقة فورونيج في جنوب غرب روسيا، كما أعلنت وزارة الحالات الطارئة الروسية.

وقالت الوزارة إن الحريق أتى بالكامل على المستشفى المبني من الخشب والذي كان فيه أكثر من 70 شخصاً.

ونقل 20 شخصاً إلى المستشفى للمعالجة.

واندلع الحريق السبت قبيل منتصف الليل في المستشفى الواقع في قرية ألفيروفكا جنوب البلاد.

وشارك أكثر من 440 من رجال الإطفاء وعناصر الإغاثة مع حوالي 80 عربة في إخماد الحريق واستغرقت العملية 3 ساعات.

وأضافت الوزارة أنه "تم إجلاء 51 شخصاً" من المبنى.

وقالت قناة إن تي في الروسية التي بثت مشاهد عن الحريق إن عدداً من المرضى رفضوا مغادرة المبنى لأنهم تناولوا مهدئات وحبوب منومة ولم يتداركوا المخاطر.

وقالت شاهدة لتلفزيون زفيزدا "كان المرضى خائفين واختبأوا تحت الأسرة عندما رأوا عناصر الإنقاذ".

ولم يعرف سبب الحريق على الفور. لكن بحسب وسائل إعلام روسية قد يكون نجم عن احتكاك في الأسلاك الكهربائية.

وهذا الحادث هو الأخير في سلسلة حوادث تعرضت لها مستشفيات الأمراض النفسية في روسيا التي تعود للحقبة السوفياتية.

وكان حريق اندلع في مستشفى للأمراض النفسية في شمال غرب روسيا أسفر في أيلول/سبتمبر 2013 عن مصرع 37 شخصاً في حين قتل 38 في حريق آخر في نيسان/ أبريل من العام نفسه.

وفي 2009 قتل 156 شخصاً في حريق أتى على ملهى ليلي في مدينة برم على بعد 1200 كلم شرق موسكو في إحدى أسوأ الكوارث في تاريخ روسيا الحديث.