تسليم نجل القذافي للأمن اللبناني بعد اختطافه خلال زيارته لزوجته

تم النشر: تم التحديث:

كشف مصدر أمني لبناني، أن "هنيبعل"، نجل العقيد الليبي الراحل معمر القذافي، اختطف، الخميس 10 ديسمبر/ كانون الأول 2015 في منطقة "البقاع" شرقي لبنان، قبل أن يتم تسليمه، الجمعة، إلى قوى الأمن الداخلي اللبناني.

وأضاف المصدر الذي (رفض الكشف عن هويته)، للأناضول، أن "مجموعة مسلحة، اختطفت، هنيبعل القذافي أثناء زيارته لزوجته اللبنانية هناك"، مشيراً إلى أن المجموعة سلمت، اليوم الجمعة، القذافي إلى فرع المعلومات في قوى الأمن الداخلي اللبناني".

وأوضح أن المعلومات الأولية، تشير إلى أن نجل القذافي كان مقيماً في سوريا، قبل أن يأتي إلى لبنان، أمس الخميس، لزيارة زوجته.

ولم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن عملية خطف "هنيبعل"، لكن مصادر متابعة، لم تستبعد أن تكون حادثة الاختطاف "مرتبطة بقضية تغييب الإمام الشيعي موسى الصدر في ليبيا في عهد العقيد معمر القذافي في 31 آب/ أغسطس 1978".

ولاحقاً ظهر "هنيبعل القذافي"، في شريط فيديو مسجل، وبدت على وجهه، آثار الضرب والتعذيب، وقال "لا تنشغلوا علي وأنا موجود لدى ناس تخاف الله".

وطالب القذافي، كل من لديه معلومات عن الإمام الصدر بنشرها، قائلاً: "كل من لديه أدلة عن ملف موسى الصدر، فليقدمها ويكفي ظلماً ومعاناة".

و"هنيبعل القذافي"، مولود في 20 سبتمبر/ أيلول 1975، وزوجته لبنانية تدعى "ألين سكاف"، وهي مسيحية من قرية "سبعل"، في شمال لبنان.

وعادت "سكاف"، التي بقي زواجها من القذافي سرياً حتى السنوات الأخيرة، إلى لبنان بالتزامن مع الإطاحة بحكم معمر القذافي، في العام 2011.

حول الويب

لبنان: مجموعة مسلحة تختطف هنيبال نجل معمر القذافي ببيروت