منع استيراد قطع الغيار التركية ينذر بتوقف صناعة السيارات الروسية

تم النشر: تم التحديث:
RUSSIAN CAR INDUSTRY
صورة أرشيفية لصناعة السيارات الروسية | Bloomberg via Getty Images

حذر رئيس لجنة السياسات الصناعية بمدينة "سانت بطرسبرغ" الروسية، ماكسيم ميكسين، الجمعة 11 ديسمبر/ كانون الأول 2015 من احتجاز الجمارك لقطع غيار السيارات المستوردة من تركيا، مشيراً إلى أن إنتاج السيارات في المدينة قد يتوقف.

وفقاً لوكالة "تاس" للأنباء الرسمية الروسية، أكد ميكسين أن قطع غيار السيارات المستوردة من تركيا لها أهمية بالغة في قطاع إنتاج السيارات، مشيراً إلى قرب نفاد مخزون روسيا من القطع التي تستخدمها في صناعة السيارات.

وتوترت العلاقات بين البلدين بعد إسقاط تركيا لمقاتلة روسية اخترقت الأجواء التركية ولم تستجب للتحذيرات.

جدير بالذكر أن مدينة سانت بطرسبرغ تنتج نحو 24 % من إجمالي إنتاج روسيا من السيارات، حيث يبلغ عدد السيارات التي تنتجها حوالي 400 سيارة في العام الواحد.

وكان رئيس الوزراء الروسي، ديمتري ميدفيديف، قد اعترف الأربعاء 9 ديسمبر/ كانون الأول 2015، أن العقوبات التي فرضتها حكومة بلاده على المنتجات التركية، تسببت بارتفاع الأسعار، مشيراً إلى "عمل الحكومة على اتخاذ التدابير اللازمة".

وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان قد أكد السبت 5 ديسمبر/ كانون الأول 2015 إن بلاده لن تنهار بامتناع روسيا عن شراء صادراتها.

وقال في كلمة ألقاها في حفل تكريم متفوقي الابتكار التركي "حتى لو بلغت صادراتنا إلى روسيا مليار دولار، فإن تركيا لن تنهار بمجرد عدم شراء الروس السلع التجارية منا، لأننا نمتلك مصادر بديلة تأخذ صادراتنا".