روسيا تجبر طلاباً أتراكاً على توقيع وثيقة برغبتهم في مغادرة البلاد

تم النشر: تم التحديث:
TLBTATRAKFYRWSYA
social media

أجبرت روسيا طلاباً أتراكاً لديها على توقيع وثيقة تفيد برغبتهم ترك تعليمهم ومغادرة البلاد.

وحسب ما ذكرته جريدة "خبر تورك" التركية، فإن جامعات روسية أخبرت الطلبة الأتراك لديها بأنه "لن يتم تمديد تأشيراتهم رغم دفعهم لرسوم الدراسة".

وأضافت الجريدة أن "التضييق على الأتراك في بعض المدن الروسية وصل إلى الاعتقال بعد اقتحام التجمعات السكنية الطلابية والبحث عن الأتراك منهم والتحقيق معهم".

ومن جهتها، تحدثت وزارة التربية التركية والمجلس الأعلى للتعليم عن وجود شكاوى عديدة قادمة من طلاب أتراك في روسيا، بخصوص الوضع الصعب الذي يعيشونه هناك، بعد حادث إسقاط الجيش التركي للطائرة الروسية في الـ24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015، بعد اقتحامها للحدود التركية.

وأكدت وزارة التربية والمجلس الأعلى للتعليم التركيان أن 1030 طالباً تركياً في روسيا "يعانون من صعوبات في الحصول على التعليم".

وفي السياق ذاته، أفاد نهاد آغا أوغلو، رئيس مجلس الطلبة الأتراك الدولي، بضرورة عدم انعكاس الأزمة السياسية والعسكرية بين روسيا وتركيا على وضع تعليم الطلبة.

وأضاف آغا أوغلو قائلاً "هناك معلومات تفيد بأن حياة الطلبة الأتراك وممتلكاتهم في روسيا بخطر، ونحن على تواصل مع وزارة الخارجية و التربية ومجلس التعليم العالي، ونريد أن نضمن حقوق الطلاب التعليمية، ونسعى لحل المشكلة بالطرق السلمية".