ملياردير روسي مقرب من بوتين يشتري فندقاً فاخراً باسطنبول

تم النشر: تم التحديث:
VAGIT ALEKPEROV PUTIN
صورة للملياردير مع الرئيس الروسي | ASSOCIATED PRESS

اشترى ملياردير روسي مقرب من الرئيس فلاديمير بوتين فندقا فاخرا في اسطنبول رغم قرارات الحكومة الروسية بمقاطعة الاستثمارات في تركيا.

صحيفة الصباح التركية ذكرت أن رجل الأعمال الروسي من أصل أذربيجاني "وحيد علی‌ أکبروف" استطاع شراء فندق "إيديشن" من رجل الأعمال الأذربيجاني "مبارز مانسيموف"، ليكون الفندق هو المشروع الاستثماري الثاني له في تركيا.

وتشهد العلاقة بين موسكو وأنقرة حالة من التوتر إثر اسقاط تركيا لطائرة عسكرية روسية اخترقت الأجواء التركية.

وكانت موسكو قد أعلنت قطع العلاقات مع أنقرة ودعت إلى وقف الاستثمار بين البلدين وحث السياح الروس على عدم الذهاب إلى تركيا.

وقد سبق أن اشترت شركته الخاصة بالطاقة "لوك أويل" سلسلة محطات بيع الغاز والبنزين التركية "أكبيت" بحوالي ٥٠٠ مليون دولار أميركي عام ٢٠٠٨.

ويذكر أن ثروة" علي أكبروف" تبلغ ١٢,٣ مليار دولار أميركي ليحل في المركز الثامن كأغنى رجل أعمال روسي، كما يحتل الترتيب 114 عالمياً.

شركة "لوك أويل" تنتج حوالي ١٦٪ من انتاج البترول الروسي، ويبلغ حجم مبيعاتها ١٤٥ مليار دولار أميركي.